الاستشارات الاجتماعية » مشكلات زوجية-الأسباب الداخلية » التقصير والإهمال في الحياة الزوجية


02 - ربيع الآخر - 1438 هـ:: 01 - يناير - 2017

كيف أداوي جرحي لزوجي وكيف أنسيه وهو بعيد عنّي؟


السائلة:امل

الإستشارة:عبدالله أحمد أبوبكر باجعمان

السلام عليكم ورحمة الله
أنا إنسانة قبل الزواج كانت لي علاقة بشخصين ، الأوّل أعتبره كأخ لأنّه كان ينصحني دائما وهو متزوّج والثاني كنت أحبّه لكنّه لا يهتمّ بي وأعتقد أنّه لا يحبّني أبدا .. قبل أن أتزوّج بفترة طويلة انقطعت علاقتي بهما وتزوّجت وأحببت زوجي إلى درجة أنّني كنت أفضّله على نفسي ..
مرّت ستّ سنوات وكان زوجي مشغولا عنّي وعن ابنتيّ ، وكنت كلّما أذهب للتحدّث معه إمّا أنّه يريد أن ينام أو أن يتكلّم وإذا تكلّمت لا يعجبه كلامي ..
بعدت عن أهله بسبب خلافات وهنا بدأت الكارثة عندما أتاني فضول بأن أتّصل بالشخص القديم لأسأله هل تزوّج هل له أولاد ، استرسلت في كلامي معه ولكن بأدب لم يكن فيه أيّ حبّ أو اشتياق ، وعندما طلب منّي مقابلتي أحسست بالخوف وتراجعت وطلبت منه ألاّ يتّصل بي .. وأرسلت إلى الشخص الذي أعتبره مثل أخي أنّني محتاجة إلى مبلغ مالي لأنّني متضايقة مادّيا وفعلا أرسل إليّ المبلغ على الحساب ، لم تتجاوز هذه الغلطة أسبوعا واحدا .. خفت الله وطلبت منه الستر ولَم أرفع السمّاعة . بعدها أحسست أنّ زوجي تغيّر وبدأ يهتمّ بِنا وأصبح يسمعنا وتغيّر نظامه إلى درجة أنّني ندمت على ما فعلت . وذات يوم سألني زوجي لمن هذا الرقم وكان مسجّلا بجوّالي علما أنّني مسحت جميع الأرقام فأنكرت وكذبت على زوجي وقلت له إحدى صديقاتي فقال لي رقم رجل فكذبت وقلت له كان رقم صديقتي وتغيّر وصار رقم رجل سامحني ..
ومرّت الأيّام وبعد تسعة شهور أو عشرة أثار نفس الموضوع وقال لي أنت تكذبين عليّ هذا الرجل أنت تعرفينه ، كنت خائفة أن ينظر إليّ نظرة احتقار فأنكرت وقلت لا أعرفه .. ذهب زوجي إلى الرجل فقال له الرجل إنّه يعرفني منذ مدّة وإنّه أرسل إليّ مبلغا كنت قد طلبته منه دينا ، وهنا وقعت الصدمة إذ أرسلني إلى بيت أهلى وقال إنّني كاذبة و غير صادقة ..
تكلّمت معه هاتفيّا عدّة مرّات حتّى لا يفهمني خطأ لا يوجد أيّ حبّ أو شعور نحوه ولكن من يصدّقني ، وفي آخر مكالمة طلب منّي أن أكون صادقة معه وأنّه لا يغضب من أخطائي إذا اعترفت له .. فاعترفت له أنّني تكلّمت مع الشخص الأوّل وعندما طلب منّي رؤيتي خفت الله والآخر فقط لكي أطلب المبلغ الذي كان ينقصني ..
اعترفت له بكلّ شيء حتّى يسامحني لأنّني أحببته ولا أريد أن يؤاخذني ..
أطلب من الله أن يغفر لي خطيئتي وأن يسامحني ، أنا إلى الآن في بيت أهلي وعندما أتكلّم معه يكون عاديّا ، ولكن عندما أطلب منه أن يرجعني يغضب ويقول حاولي أن تعالجي المجروح أنت تعتبرينني إنسانا لا أحسّ وليس لي مشاعر وأحاسيس وأنت خنتني مع شخصين ، حاولي أن تداوي جرحي ..
كيف أداوي جرحه كيف أنسيه وهو بعيد عنّي ؟
كيف أبيّن له أنّني جدّ صادقة في إحساسي معه ؟
كيف أبيّن حبّي له ؟

عمر المشكلة
سنة وثلاثة شهور .

في اعتقادك ما هي أسباب المشكلة ؟
بعد زوجي عنّي .

في اعتقادك ما هي الأسباب التي أدّت إلى تفاقم المشكلة؟
الكذب وعدم الصراحة .
ما هي الإجراءات التي قمت بها لحلّ المشكلة؟
اعترفت بصراحة كاملة .
أريد أن أداوي جرحه أن أبيّن له مقدار حبّي له .


الإجابة

عليكم السلام ورحمة الله
أختي الفاضلة أشكر لك ثقتك بموقع لها أولاين، وأسأل الله أن يعينني على الردّ عليك الردّ النافع والمفيد والمقنع لك.
أختي الفاضلة : لاشكّ أنّ ما فعلت خطأ كبير، إذ كيف تتكلّمين مع أشخاص لا تعرفينهم ! وتبوحين لهم بكلّ شيء! وهذا الخطأ يقع فيه الكثير من الفتيات، فيكنّ ضحيّة أفعالهنّ وجرأتهنّ، وحجّتهنّ أنّهنّ يردن الكلام والتعرّف ! ثمّ يتهاوين في طريق الغواية ويصبحن فريسة الذئاب المتصيّدة للخِراف البلهاء.
فاحمدي الله أن أنقذك ممّا كان سيوقعك في تلك الهاوية.
أختي الفاضلة : إن خُنتِ، فإنّك لم تخوني زوجك، بل خُنت الله الذي استرعاك على ستر البيت وأسراره وأنت تتكلّمين وتسألين عن أحوال صاحبك المجهول وتعطينه أخبارك وأحوالك.
تخيّلي لو أنّه هدّدك بتلك المكالمات، فماذا أنت فاعلة؟
لقد وقعت نساءٌ كُثيرات في تلك الأحبولة الشيطانيّة وتحت التهديد وخوف الفضيحة وخوف الطلاق، وخوف خراب أسرهنّ، التي لم تخرُب إلاّ بما جنته أيديهنّ، يستجبن فيرضين بالخروج، ثمّ يكون العار والفضائح.
فاحمدي الله أن أنقذك ممّا كان سيوقعك في تلك الهاوية.
أختي الفاضلة : هل تريدين الحلّ الناجع لمشكلتك؟
أصلحي حالك مع من خنت، - الله سبحانه- علاّم السرائر والخفايا، يستر عليك وتستمرّين في المعصية، يوفّقك وييسّر لك الزواج حتّى تنتهي من المعصية، ثمّ بعد كلّ هذا الفضل والنعمة، تعودين إلى المعصية وتنكئين الجرح الذي اندمل، وتعيدين ما انتهى وستر ليظهر وينكشف، لقد سترك الله وحماك فلم تقبلي هذا، بل سعيتِ لخراب حياتك، قبل أن يخرُب بيتك وأسرتك.
أختي الفاضلة : في الأثر إذا أحبّ الله عبدا ابتلاه، فمِن محبّته لك إن كُشِفَ سترك رغم أنّ الله سبحانه سترك أوّلا وأمهلك ..
أختي الفاضلة: لن يرجع زوجك، ولن يصلح حالك، ولن تنعمي بالسعادة طالما ابتعدتِ عن نهج الله سبحانه وطريقه المستقيم يقول تعالى: وَمَنْ أَعْرَضَ عَن ذِكْرِي فَإِنَّ لَهُ مَعِيشَةً ضَنكًا وَنَحْشُرُهُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ أَعْمَى" .
فسارعي إلى التخلّص من ذنوبك، بتجديد التوبة والندم على ما فات والعزم على الترك.
وتقرّبي إلى الله سبحانه، فبيده الحلّ المناسب لك والذي يصلحك ويسعدك، تقرّبي إلى الله بقراءة كتابه وحفظه وتدبّره واشتركي في دور تحفيظ القرآن، ففيها نساء صالحات مصلحات.
تقرّبي إلى الله بصحبة الخيّرات الصالحات وابتعدي عن صحبة السوء.
تقرّبي إلى الله بالصلاة والدعاء، واشكي حالك في سجدة لله، قومي الليل، وأكثري من الاستغفار فالاستغفار يرفع العذاب، وعليك بالصيام والطاعة والصدقة فالصدقة تطفئ غضب الربّ. ومن الصدقة المشاركة في المؤسّسات الخيريّة النافعة للناس، فالدالّ على الخير كفاعله.
تقرّبي إلى الله بترك المعاصي الظاهرة كمشاهدة الأفلام والمسلسلات الهابطة والرومانسيّة وغيرها التي تُلهِب العاطفة وتذيب الحياء، فتتجرّأ المرأة في الكلام مع الرجال ومخالطتهم.
انشغلي بما يرفع منك، كالدراسة أو العمل المحافظ.
أسأل الله لك الهداية والصلاح وأن يلُمَ شمل أسرتك ويسعدك بهم ويسعدهم بك، ويتمّ عليك السعادة في الآخرة.

( عزيزي الزائر: المستشار بحاجة إلى أن يعرف تقييمكم للإجابة.. فلا تبخلوا عليه بالتقييم الموجود في أعلى الإجابة على اليمين .. ولا تبخلوا على المستشير برسائلكم وتجاربكم فإن الله في عون العبد ما دام العبد في عون أخيه )



زيارات الإستشارة:2468 | استشارات المستشار: 146


استشارات محببة

هل للولى الحق فى الإشراف المالي على ما تملكه المرأة ؟
استشارات الولاية

هل للولى الحق فى الإشراف المالي على ما تملكه المرأة ؟

السلام عليكم ..
هل للوليّ الحقّ في الإشراف المالي على ما...

د.محمد بن عبد العزيز بن عبد الله المسند2416
المزيد

أحيانا أفكر أنني إنسانة عظيمة!
الاستشارات النفسية

أحيانا أفكر أنني إنسانة عظيمة!

السلام عليكم .. في أوقات خلوتي مع نفسي يأخذني التفكير إلى أنّي...

نوره إبراهيم الداود2417
المزيد

لا أدري إذا كان هجرني وفسخ الخطوبة أو لا!
الاستشارات الاجتماعية

لا أدري إذا كان هجرني وفسخ الخطوبة أو لا!

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
أنا فتاة عمري 30 سنة جزائريّة...

أماني محمد أحمد داود2417
المزيد

لا تستطيع امرأة واحدة أن تكفيني !
الاستشارات الاجتماعية

لا تستطيع امرأة واحدة أن تكفيني !

السلام عليكم ورحمة الله أعاني من إدمان الجنس ، أريد أن أمارسه...

د.محمد سعيد دباس2417
المزيد

هي الآن تتعب والدتي كثيرا بعنادها وعدم الاعتماد على نفسها!!
الإستشارات التربوية

هي الآن تتعب والدتي كثيرا بعنادها وعدم الاعتماد على نفسها!!

السلام عليكم ورحمة الله لي أخت تبلغ من العمر أربع عشرة سنة عنيدة...

فاطمة بنت موسى العبدالله2417
المزيد

أريد أن أستعيد حب بناتي!
الإستشارات التربوية

أريد أن أستعيد حب بناتي!

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته..rnأنا مطلقة وأسكن مع أهلي في...

أ.د.عبد الكريم بن محمد الحسن بكار2418
المزيد

كيف أعلِم أختي بحكمة؟
الإستشارات التربوية

كيف أعلِم أختي بحكمة؟

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته..rnأخيرا قررت أن أطلب الاستشارة،...

د.إبراهيم بن حمد بن صالح النقيثان2418
المزيد

كيف أنظم لها وقت دراستها؟
الإستشارات التربوية

كيف أنظم لها وقت دراستها؟

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته..rnأختي طالبة بكالوريوس وكما...

د.سعد بن محمد الفياض2418
المزيد

كيف أسعد والدتي بعد رسوبي؟
الإستشارات التربوية

كيف أسعد والدتي بعد رسوبي؟

السلام عليكم و رحمة الله و بركاتهrnأنا أعاني من مشكلة أو حالة...

د.عبد المحسن بن سيف بن إبراهيم السيف2418
المزيد

طفلي يريد أن يكون من الأشرار!
الإستشارات التربوية

طفلي يريد أن يكون من الأشرار!

السلام عليكم ورحمة الله..rnابني عمره 4.5 وهو في الروضة الآن له...

د.سعد بن محمد الفياض2418
المزيد