الاستشارات الاجتماعية » قضايا بنات » البنات ومشكلات الأسرة


24 - صفر - 1438 هـ:: 25 - نوفمبر - 2016

أريد حلاً لأحبّ عائلتي خصوصا أمّي!


السائلة:مريم

الإستشارة:رفعة طويلع المطيري

السلام عليكم ..
أنا فتاة عمري ستّة عشر عاما ، أبي متزوّج امرأتين وأمّي هي الثانية ولكنّه طلّقها عندما بلغ عمري سنتين ، علما أنّ إخوتي وزوجة أبي لم أرهم في حياتي ..
جاء أبي لزيارتي مرّتين أو أكثر منذ ولادتي حتّى الآن ، وكان في كلّ مرّة لا يأتي لرؤيتنا أنا وأخي وإنّما لأنّه يريد بعض الأوراق التي تفيده، أنا فقط أريد أن أقول إنّني أكره أمّي بل أكره كلّ من حولي أمّي، أبي، إخوتي،عائلتي وزملائي في المدرسة ، الجميع بلا استثناء لكن ربّما البعض ...
أنا معجبة ببعض المشاهير والمشهورات في السوشال ميديا، لا تفهموها هكذا ذلك الحبّ القذر (أبدا) ، حقّا أحبّهم وأقدّرهم جدّا والبعض منهم قد أحبّه أكثر من تلك المرأة التي أنجبتني ، في الحقيقة وباختصار أظنّ أنّني أشكو من خطب ما ، هل أنا مريضة نفسيّا أم أنّني مسحورة ،أم أصابتني عين في صغري ؟ إنّه لأمر محيّر حقّا .. أمّي هذه كانت تضربني بشدّة في صغري وأذكر مرّة أنّها قد تناولت سلك الهاتف وأخذت تضربني به بشدّة إلى درجة أنّ جسدي قد ظهرت به بعض الخطوط الحمراء والبنفسجيّة المنتفخة ، لابدّ أنّني أخطأت في شيء ما ولكنّي لا أذكر ما هو إذ كنت صغيرة جدّا، أنا أعترف أنّني كنت شقيّة عندما كنت طفلة ولكن هذا لا يعني أن يضربوني هكذا ، فكثير من الأطفال حولي مهما فعلوا وعملوا يستحيل أن يفعل بهم آباؤهم هذا لم أنا فقط ؟ وأذكر مرّة أيضا أنّني فعلت شيئا ما لجدّتي ربّما رميت عليها علبة ؟! فقالت هي في غضب: امسكيها لي امسكيها سوف أربّيها. ماذا فعلت أمّها يا ترى ؟! بالتأكيد قالت: لا ، دعيها يا أمّي فهي طفلة ولم تقصد .أليس هذا ما يجول بخاطركم ؟! . لا ليست أمّي من تقول ذلك أو تدافع عن ابنتها (ربّما لو كان أخي في مكاني فهي متعصّبة للصبيان كأمّها تماما ..) أخي كان يضربني أيضا و أمّي تجلس صامتة ولا تحرّك ساكنا ، أمّا الآن فهم لم يعودوا يفعلون لأنّهم يعرفون أنّني سوف أدافع عن نفسي ولن أتقوقع على نفسي كما كانت تفعل تلك الطفلة ، ودعوني أحدّثكم عن حياتي في المدرسة فهي ليست بأقلّ من ذلك ، لقد كانت الفتيات يكرهنني بلا سبب ، وفجأة يعدن صديقات لي .. هكذا استمرّت المرحلة الابتدائيّة ، أمّا في المتوسّطة فلم يعد لديّ صديقات وأصبحت أتعرّض للتنمّر ، لا تسألوني لم لم تشتكي إلى المديرة أو المرشدة الطلاّبيّة (لأنّني ضعيفة الشخصيّة) أولئك قد أضعفن شخصيّتي وهززن ثقتي بنفسي كثيرا ، وعندما أخبرت عائلتي العزيزة قال أخي: اضربيهنّ وخذي حقّك أمّا أمّي فقالت: لا لا تفعلي قد تفسدين مستواك الدراسي. أحقّا أليست ثقتي في نفسي أهمّ من هذه الدراسة اللعينة وما يتعلّق بها ولعائلتي بعض المحاسن ؟ لا تقلقوا فهم جعلوني أكمل دراستي ولديّ هاتف محمول ، ولكن إذا أردت شيئا ما يتعلّق بالمدرسة تعرفون المشاريع وهذه الأشياء أخي الحقير يرفض فتحاول أمّي إقناعه بشتّى الطرق. هل تعلمون عندما كان عمري عشر سنوات حاول أخي هذا اغتصابي وظللت على هذا الحال ثلاثة أو أربعة أشهر ، وعندما أخبرت أمّي هل تعلمون ماذا قالت ؟! صاحت وكادت توشك على الموت وقالت والتهديد واضح في صوتها: هل تعلمين لو علم أحد بذلك وأخبر الشرطة عنك وعن أخيك لقطعوا رأسيكما ؟! ، وكيف لطفلة بريئة تبلغ من العمر عشر سنوات فقط أن تقتل بأمر ليس لها فيه ذنب؟ أخبروني كيف؟ أليس أخي الحقير هو الأحقّ بذلك بما أنّه البالغ والفاهم؟ أم لأنّني فتاة مسكينة مهضوم حقّها أحقّا سوف يحدث ذلك؟ !! مازلت عندما أتذكّر تلك اللحظات المخيفة في تلك الغرفة المشؤومة الموصدة تصيبني قشعريرة ورجفة. أنا فقط أريد الموت أريد أن أموت وأرتاح، فد تظنّون أنّ هذه المشكلة من تأثير أصدقاء السوء أو من قلّة الدين ،لكن على العكس تماما فأنا محافظة على صلاتي وأذكاري وأقرأ القرآن يوميّا وليس لديّ أصدقاء أصلا . ما أريد منكم أعزّائي هو أن تجدوا لي حلاً لأحبّ عائلتي خصوصا أمّي لأنّني أعرف أنّ كرهي لها يعتبر عقوقا وأنا لا أريد دخول النار، وأريدكم أن تخبروني هل أنا مريضة نفسيّا أم أنا مسحورة أم مصابة بعين لأنّني بدأت أشكّ في ذلك كثيرا.
ملاحظة: لا تظنّوا أنّ هذه كلّ مشاكلي مازال هنالك مزيد . وشكرا لكم مقدّما .. أنا آسفة لأنّكم ستتعبون في القراءة.

عمر المشكلة
أظنّ منذ كان عمري اثنتي عشرة سنة .


الإجابة

وعليكم السلام ..
عزيزتي مريم قرأت رسالتك حرفا حرفا وتفهّمت ما تشعرين به وأقف احتراما وتقديرا لـ شخصك الكريم في طلبك الاستشارة من أهل الاختصاص وهذا بحدّ ذاته هو الصواب .

واسمحي ليّ أن أخبرك أنّ في حياة كلّ فرد سواء كان بنتا أم ولدا تمرّ فترة تسمّى مرحلة بداية المراهقة ، وهذا المسمّى لم يأت عبثا بل هو فترة للتغيّرات الجسميّة والشخصيّة ، فنجد أنّ البنت في هذه الفترة تمرّ بمرحلة لخبطة من ناحية ترتيب أفكارها ومشاعرها وما تشعر به تجاه الآخرين من الناحية الاجتماعيّة وما يترتّب عليها فعله هل هو صواب أم خطأ فتدخل في دوّامة إثبات شخصيّتها ، وهنا يكمن دور الأسرة والتربية .

دعيني أخبرك أنّه لا توجد أمّ في الدنيا تكره أطفالها ، قد تمرّ لحظات على أحد الأبوين يقسو فيها على أبنائه وذلك من أجل أن يقومّهم ويجعل منهم أبناء صالحين .. وموضوع التربية صعب جدّا ليس بالسهولة التي تتخيّلينها فالحزم واللين وشدّة التعامل وطول البال تحتّم على الأمّ أن توازن بينها وخاصّة أنّ الأمّ قد تطرأ عليها مشاكل شخصيّة تجعلها تفقد أحيانا السيطرة على الموقف مع أبنائها ، فـالتمسي لها العذر واعلمي أنّ وراء شدّتها وعصبيّتها قلبا حنونا يحبّك ويتمنّى لك الأفضل .

وموضوع تحرّش أخيك بك أنا أرى طالما أخبرت والدتك به أكيد هي أدرى بمدى الضرر الواقع عليك ، والأكيد أنّك مازلت بخير والحمد لله وقد يكون الأخ مرّ بفترة أخطأ فيها ولم يعرف مدى خطورة ما يفعل ، لأنّ كثيرا من الشباب يكبتون نفوسهم ويحبّون أن يستكشفوا من خلال معرفتهم البسيطة ولا يدركون خطر ذلك إلاّ إذا وجّهتهم وردعتهم ..

فـحاولي أن تنسي الموضوع وتبدئي صفحة جديدة مع أخيك , وأتمنّى أن تثقّفي نفسك وتوعّيها في معرفة كيف تحافظ الفتاة على نفسها وجسدها ومشاعرها .

كما أنّ موضوع صديقاتك في المدرسة أرى أن تكوني أنت قدوة لكلّ فتاة بالأخلاق الحسنة والاجتهاد في دروسك لأنّ بعض النزاعات بين الطالبات ما هي إلاّ تفاهات فلا تسمحي لنفسك بخوض هذه التفاهات ، كوني أرقى منهنّ وترفّعي عن مشاكلهنّ وانتقي صديقات صالحات إيجابيّات لا تهمّهنّ المشاكل الصغيرة بل هدفهنّ وطموحهن النجاح والصدق والوفاء .

وأودّ أن ألفت نظرك إلى حياة المشاهير بأنّ غالبها مزيّف وما هي إلاّ تمثيل لجذب إعجاب الناس .. فلا تنخدعي بالمظاهر المزيّفة ولا تستسلمي أبدا لمشاعر الإحباط ولا تركّزي على مشاكل الماضي فـأنت الآن في الحاضر ، والمستقبل ينتظر منكِ أن تكوني فتاة أكثر إيجابيّة ونضوجا .

اقرئي كثيرا في مختلف الكتب واسمعي للمفكّرين والأدباء، نمّي لديك موهبة الحفظ والإلقاء والخطابة واجعلي من ذهنك كنز المعارف ، لهذا دور كبير في تعزيز ثقتك بنفسك وتوسيع مداركك الاجتماعيّة ، التحقي بدورات لتطوير الشخصيّة أو ابحثي في اليوتيوب عن حلقات هادفة في تطوير الشخصيّة .

اجعلي قاعدتك في الحياة الرقيّ الأخلاقي .

همسة في أذنك عزيزتي : لا تكوني أسيرة مخاوف لا معنى لها ومتأرجحة بين شعورك بأنّك مسحورة أو مصابة بعين أو مريضة نفسيّا (( لا يا صغيرتي أنت في أفضل وأتمّ حال وكلّ ما في الأمر هو أنّكِ تحتاجين إلى ترتيب بعض الأمور في شخصيّتك وتطوير نفسك قليلا لتنالي الراحة النفسيّة والذهنيّة التي تطمحين إليها ، مع العمل بالأمور التي طلبت منكِ أن تعمليها في سطوري السابقة من الاستشارة ))

وأتمنّى أن تعيشي في سكينة واطمئنان في ظلّ رقيّ فكرك والقيم الإنسانيّة السامية .

( عزيزي الزائر: المستشار بحاجة إلى أن يعرف تقييمكم للإجابة.. فلا تبخلوا عليه بالتقييم الموجود في أعلى الإجابة على اليمين .. ولا تبخلوا على المستشير برسائلكم وتجاربكم فإن الله في عون العبد ما دام العبد في عون أخيه )



زيارات الإستشارة:3510 | استشارات المستشار: 136


الإستشارات الدعوية

أحب القرآن .. فكيف أحفظه؟!
أولويات الدعوة

أحب القرآن .. فكيف أحفظه؟!

الشيخ.خالد بن عبد العزيز أبا الخيل 12 - جماد أول - 1424 هـ| 12 - يوليو - 2003
عقبات في طريق الداعيات

هل أنا على الحق!

فدوى بنت عبد الله بن عمير الخريجي6934





هل تؤثر العادة على غشاء البكارة؟
غشاء البكارة

هل تؤثر العادة على غشاء البكارة؟

رشيدة عبدالسلام آدم نور الدين17937
تأخير الحمل.. والولادة القيصرية
الحمل

تأخير الحمل.. والولادة القيصرية

د.فاتن بنت محمود بن محمد السلمان10494
إليك أشياء مفيدة لتخفيف آلام الدورة!
الدورة الشهرية

إليك أشياء مفيدة لتخفيف آلام الدورة!

د.فاتن بنت محمود بن محمد السلمان9651

استشارات محببة

ابني عند مشاهدة التلفاز يظل معلقا بصره به!
الإستشارات التربوية

ابني عند مشاهدة التلفاز يظل معلقا بصره به!

السلام عليكمrnابني يبلغ من العمر سبع سنوات ولكن ألاحظ عليه بعض...

أسماء أحمد أبو سيف3355
المزيد

مشكلتي أني بدأت أتكاسل في الدراسة!
الإستشارات التربوية

مشكلتي أني بدأت أتكاسل في الدراسة!

السلام عليكم ورحمة الله و بركاته.. rnأحب أن أشكركم على كل الجهود...

عصام حسين ضاهر3358
المزيد

أريد أن يكون ابني أكثر هدوءاً !
الإستشارات التربوية

أريد أن يكون ابني أكثر هدوءاً !

ابني من النوع الطائش جداً عمره 6 سنوات ومندفع جداً للعالم rnأريده...

فاطمة بنت موسى العبدالله3359
المزيد

أريد حلا يساعدني على التآلف مع أخواتي!
الإستشارات التربوية

أريد حلا يساعدني على التآلف مع أخواتي!

السلام عليكم..rnإلى موقع لها أون لاين والمستشارين فيه والقائمين...

د.عبدالله بن ناجي بن محمد المبارك3360
المزيد

كيف أحفظ نفسي عبر
الاستشارات الاجتماعية

كيف أحفظ نفسي عبر "الماسنجر"؟!

..من خلال شبكه "إسلام أون لاين" دخلت إلى خدمة "شريك الحياة" وكنت...

عبد الواحد علوانـي3361
المزيد

ما أصغر عمره! وما أغرب أفعاله!
الإستشارات التربوية

ما أصغر عمره! وما أغرب أفعاله!

السلام عليكم... rnعندي استشارة عن تصرف يقوم به ابني البكر عمرة...

د.مبروك بهي الدين رمضان3361
المزيد

تعلقت به لالتزامه بالصلاة!
الإستشارات التربوية

تعلقت به لالتزامه بالصلاة!

السلام عليكم ورحمة الله وبركاتهrn سيدي/ سيدتي rnأنا فتاة أبلغ...

د.عصام محمد على3361
المزيد

أريد أن أكون شخصية إيجابية في المجتمع وفي المدرسة!
تطوير الذات

أريد أن أكون شخصية إيجابية في المجتمع وفي المدرسة!

السلام عليكم ورحمة الله.. أعاني من مشكلة الخجل وضعف الشخصية...

ميرفت فرج رحيم3361
المزيد

ما هو الحل مع هذا المتهاون؟!
الاستشارات الاجتماعية

ما هو الحل مع هذا المتهاون؟!

بسم الله الرحمن الرحيمrn السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.....

د.مبروك بهي الدين رمضان3362
المزيد

هل تذهب أمي لتعتذر؟
الاستشارات الاجتماعية

هل تذهب أمي لتعتذر؟

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.. rnفي البداية يجب أن أعرفكم...

د.مبروك بهي الدين رمضان3362
المزيد