الأسئلة الشرعية » الأحوال الشخصية » الخطبة وما يتعلق بها


24 - رجب - 1434 هـ:: 03 - يونيو - 2013

أخاف أن أعيش في شك معه في تصرفاته وأسلوبه الجارح!


السائلة:سارة

الإستشارة:سميحة محمود غريب

السلام عليكم دكتور..
أسأل الله أن يجعل ماتقدمه لنا من نصح وإرشاد في موازين حسناتك..
أنا فتاة على قدر من الالتزام ولله الحمد..عندي سؤال عن خطيبي..
نحن في الخطبة (ليس عقد) منذ6 أشهر والمشاكل بيننا كثيرة وقد بدأ الحديث معي بنظام اسأليني وأنا أجاوبك وللأسف لم نستطع أن نسأل عنه أحد ولم تسنح لنا الفرصة وأهلي يقولون من سيعرفه؟ لأنه صغير في السن وتربى في السعودية وسافر السودان ثلاث سنوات ومن ثم الفلبين لسنتين لإكمال الدراسة وعاد للمملكة..فكنتأسأله عن شخصيته وأيضا عن مواقف مثلا ماذا لوفعلت كذا لأعرف رد فعله..تبين لي من كلامه أنه عصبي ومتهور في رد فعله وقد أخبرته بذلك وقال إنه سوف يحاول أن يتحكم ويضبط نفسه..وكان قد حكا لي عن مشاجرات حدثت معه عددها10وفي بعضهاكان يضرب الشخص وقد يكسر له أسنانه أيضا وقد دخل التوقيف مرتين منها مرة في الفلبين التي أكمل فيها الجامعة بعد أن رسب عامين في بلده في كلية الصيدلة.. وأيضا هو مدخن مع أن عمره 27 عاما وله 11عاما مدخنا وقد وعدني مع أني قلت له لاتعدني فقال أنا قدر كلمتي وهي أن يتوقف في يوم محدد يوم 5 مارس ولكنه لم يتوقف وأخبرني بأنه سيحاول قريبا مع العلم أني الآن في بلد وهو في بلد آخر فهنا كان صادقا معي.لكن عدم وفاءه بالوعدجعلني أخاف من أنه لن يلتزم بالأشياء الأخرى قياسا على ذلك..وأيضا لم يكن يعجبني أسلوب رده في بعض المواقف مثل أن يراني خارجة من المنزل سيراني ويقول لي مافي خروج ادخلي بصوت حاد ونبره تهديد فأخبرته أني لا أقبل بذلك وأن الأسلوب الجيد والمعاملة الطيبةهما أهم شيء بالنسبة لي في حياتي معه وأكدت كثيرا على ذلك في كلامي معه عندها أخبرني أن هذا أسلوب حكايته وليس ما سيحدث في الحقيقة!!..وأيضا فيما يخص موضوع النساء والخيانة فقد سألني أكثر من مرة ماذا لوكنا في السوق أو السوبر ماركت ورأيتني أنظرأو سارح ووجدت امرأة واقفةأو رن هاتفي ووجدت امرأة (وهو في عمله كمندوب يتعامل مع دكتورات في تسويق منتجات شركته) ماذا سيكون رد فعلك فقلت له إني لا أرضى ذلك و لن أسامح على الخيانة وسأترك كل شيء وأذهب ولكن حديثه كان يشعرني بالضيق من أنه هو من هذا النوع من الرجال وأخبرته بذلك ولكنه نفى وقال إنه لا يحب هذه الأمور وأنه مخلص و..و..و..وهذا فقط لأعرف رد فعلك أنت وحتى إن كنت كذلك فأنا لا أريد أن أعيش هكذا!! ثم بعدها بأسبوعين أخبرني أن صديقه وزوجته متزوجان منذ ستة أشهر,وبينهما مشاكل وأنها غاضبة منه ولا تتحدث معه لأنها اكتشفت أنه يتحدث مع أخرى في (الواتسأب) فالجوال وأنها لم تترك المنزل ولم تذهب لأهلها وأراد مني أن أساعده وأعطيه حلا يجعلها ترضى وتعود كما كانت وأنا أخبرته أنها عليها أن تطلب الطلاق وزوجها خائن ولايمكن أن تبقى معه ووصل الأمر إلى أن يسألني:لوكانت مثلك تعتقدي ما الذي يرضيها؟ قفلت له أنت أحضرت هذا الموضوع فقط لتعرف رد فعلي لوحدث منك هذا الأمر فأخبرني أنه حقيقي وأن صديقه موجود ولكن متزوج منذ خمس سنوات وليس ستة أشهر وعلل عدم ذكره للمدة الحقيقية بأني سأقول له خمس سنوات وهو خائن فلافائدة فيه..وهذه المشكلة أحزنتني وجعلتني أشعر بالخوف أكثر وكانت في الشهر الثاني من الخطبة ,وأيضا قد أخبرني أنه كان يريد الزواج عدة مرات من قبلي ولكن الموضوع لا يتم وكل مرة كان يخبرني بأسباب مختلفة عن سبب عدم تمامه فمرة قال إن الفتاه قالت له أكمل دراستك وأخرى قالت لقدرسبت عامين ولا تنفع معي ثم تارة يقول إنه دخل لمطعم ووجدها مع شخص آخر والثانية شاهدها في سيارة مع شخص آخر!..فصرت لا أدري أين الحقيقة في رواياته..وأيضا أخبرني أنه كان له صديقة فلبينية في الفلبين,والله أعلم ما الذي كان بينهما..ولكني قلتله هذا من الماضي ولن أحاسبك عليه ولكن في نفسيأشعر بالضيق لذلك.
بالنسبة لالتزامه وتدينه قال إنه بدا الالتزام بالصلاة في الجامعة وفي مرة قبلها سألته وقال بدأ في الثانوي وهكذا فأخبرته بتغيير كلامه فقال اعتمدي الأخير!! فشعرت بالخوف وإحساس عدم الثقة وأنه يكذب ولذلك ينسى والنتيجة يتغير كلامه والآن هو يصلي في المسجد حسب كلامه..وهو لا يحب رجال هيئة الأمر بالمعروف لأنهم حسب كلامه يسيئون الظن بالناس وقد حدث معه عدة مواقف وكان يهددهم فيها ويتكلم معهم بأسلوب سيئ وقد نصحته وأخبرته أنهم يؤدون عملهم فقال لي بأن أغلبهم خريجو سجون وكانوا مجرمين سابقا ولو كان ألف واحد فمنهم خمسين هم الصادقون وبشكل عام لديه فكرة بأن أغلب الملتزمين وأصحاب اللحى هم فقط للمظاهر وغير صادقين ويحب من الشيوخ طارق السويدان وأحمد ديدات ويكره سلمان العودة..
وبالنسبة لمعلوماته الدينيةفهيأقل من المتوسط.. أيضا أخبرني أنه يحب القراءة عن عالم الجن وحاول أن يحضر صغار الجن ثلاث مرات ولكنه فشل وذلك باستخدام لعبه اسمها (ويجا)وكان بنات عماته يفعلن ذلك وهذا الكلام قبل أربع سنوات وأخبرني أنه ذهب لشيخ قبل عام تقريبا لأنه كان لايجد عملا وجلس في البيت وعصبي جدا ويشعر بألم في أسفل الظهر ولما ذهب للشيخ قرأ عليه وشعر بالنعاس ولما قرأ عليه وضغط بأصبعه على عينه وسأله هل أحسست بخروج شيء قال نعم ولكن في الحقيقة لم يشعر وإنما قال ذلك فقط بسبب أنه تألم..وأنا خائفة من هذا الموضوع وأخبرته أنه لايجوز الزواج إذا لم يخبرني إن كان عنده شيء من هذه الأشياء وأنه يجب أن يعالج لو به شيء ولكنه حلف لي ليس فيه أي شيء ولا يتعامل مع الجن بأي شكل ولكن بعد مدة من ذلك أخبرني أن هناك ناس يعرفهم في السودان قاموا بعمل عمل له وسحره وأخبرني أنه سامحهم ليبرهن لي أنه طيب القلب!!.. أيضا بعض الأحيان يعدني أنه سيتصل غدا مثلا ولا يتصل أو أنه سيعود مبكرا ويكلمني ولا يفعل حتى عندما سافرت قال لي إنه سيتصل بنا في المطار ليودعني وأمي وأخي ولم يفعل مع أنه أعاد الكلام مرتين لي وقد أخبرته بذلك وتأسف من ذلك وبرر أنه استيقظ متأخرا وكان وقت أذان الجمعة الأول ولم يستطع شحن جواله لأن البقالة مغلقة مع العلم أن لديه هاتف ثابت كان من الممكن أن يتصل منه!!..هذه أفعاله..
أماأقواله فهو يقول لي إنه لايريد غضبي وأن حياتنا ستكون جميلة وسعيدة وليس فيها مشاكل وإن كانت فستكون في الأذواق والأشياء الصغيرة ويمكن أن تحل..بعض الأحيان كنت أشعر من كلامه أنه يريد يتزوج والسلام وقد أخبرته بذلك فأنكر وقال إنه يريدني أنا ولا يريد زواجا تقليديا دون مشاعر..بالنسبة للمشاعر هو لايحدثني بكلام رومانسي لأنه يعلم أني ملتزمة ومنتقبة وقد لا أقبل ذلك وأيضا أخبرني أنه رجل خجول وأنه يخجل ويستحي مني وذلك ليبرر بعض تصرفاته الغامضة وأنه لا يستطيع إخباري بكل شيء!وسألته كيف تخجل مني وأنت كان لديك خمس فتيات سابقات في حياتك وكنت تعزمهن على الغداء وتخرج معهن كما أخبرتني؟فقال إنه يخجل مني لما يرى مني من خلق وأدب وحياء!..فلاأعلم هل هذا خجل طبيعي أم أنه مرضي ونفسي؟..يعني ياشيخ أفعاله معي تدل على إما عدم صدقه أو عدم اهتمامه فصرت تائهة ولا أعرف ماهي طبيعته وقد أخبرته بذلك أيضا وكانت هذه كلها أسباب مناقشتي له وشعوري بالضيق أما أقواله فهي ممتازة فهو يقدر المرأة ويحترمها فهي أمه وأخته وزوجته وابنته وهو لن يظلمني ولن يستطيع أن يرفع يده علي أبدا وسيجعلني مديرة المنزل ويستشيرني في شؤونه أيضا وشجعني على العمل وقال لي أنا أنصحك فالرجال كلهم غير مضمونين ولا أنا فلا تتنازلي عن وظيفتك!!مع أنه أخبرني أنه لايرضى أن يربى أبناءة مع الخادمة وأنه يعلم أنني من نفسي سأتوقف عن العمل حين أدرك احتياجات بيتي لي!.. أمي تقول لي هو صغير في السن وسوف يصلح بالزمن ومرور الوقت والمسؤولية واصبري عليه وأنت تريدي واحدا من الجنة وهذا غير موجود في زماننا ولا تدققي معه كالشرطي وتستجوبيه في كل شيء وعمرك الآن 25 ففكري وإذا اقتنعت أنه لافائدة اتركيه..أنا محتارة يادكتور وخائفة من الفشل جدا، جدا وأصلي استخارة بشكل شبه يومي وأدعو الله دائما وهو يعلم بذلك وقد قال لي أنت تصلي وربنا لم يصرفني ففكري..وذلك عندما أخبرته للمرة الرابعة أني أريد التفكير في الموضوع وأخذ قرار وكان هذا بعد مشكلة معه..وهو دائم التأسف من كل خطأ وقد أخبرته أن التأسف جيد ولكنه بكثرة يصبح بلا فائدة والصحيح التوقف عن الخطأأصلا..وبعد المرة الرابعة طلبت منه أن يكون صريحا وصادقا معي وقد وعدني بذلك- وبعدها حدثت مشكلةأخرى وهي أنه قال لي إنه يمكنه أن يسامح زوجته إذا اكتشف أنها تتحدث مع أحد بالهاتف في برامج الدردشة إذا اعتذرت وتأسفت منه لأنه طيب القلب حسب كلامه، وأخبرته أن هذه خيانة وكيف يسامحها وتطور النقاش بيننا حتى وصل أن يسألني إذا أنا فعلت هذا الأمر هل تسامحيني؟ فشعرت بأنه كان يلف ويدور ليصل لهذا السؤال وغضبت وقلت له أنا لا أستطيع أن أكمل معك.فأخبرني أنه مجرد مثال وأنه لن يفعل ذلك و..و..وأن هذا من طيبته وأن ناسا كثر مدحوه وقالوا له أنت يجب أن تكون في زمن الصحابة!! ثم رجاني أن أعطيه فرصةأخيرة وقال إنه متعلق بي ولايريد غيري! وقد وافقت وأعطيته فرصة أخيرة ولكن في قلبي خوف وشك.. فبدأ بعدها يحدثني بطريقة جميلة ويستخدم كلمات لم يكن يقولها من قبل فأحسست بأنه يفعل ذلك ليرضيني فقط أو ليضحك على عقلي وأخبرته أننا الآن في فترة تعارف يجب أن تتسم بالصدق أما الأشياء الأخرى فلها وقتها إذا أراد الله وتم الموضوع..ثم مالبثت أن حدثت مشكلة أخرى كانت قبل أقل من شهر وكانت تافهة ولكنها أظهرت أنه كذب علي وهي باختصار أنه نفى أن يكون قد دخل الواتسأب ولم يكتب لي لأنه كان يشعر أني غاضبة من ذلك ولكنه كان فعلا قد دخل للبرنامج فأخبرته أنه دخل وأنا رأيته وقلت له لماذا تفعل هذا معي؟لماذا لاتكون واضحا وتخبرني الحقيقة أنا لم أسألك عن الموضوع وأنت من فتحه فقط لتكذب علي!! فقالإنه لايعرف كيف يعمل البرنامج و..و..فأخبرته أني لم أعد أثق به وأني لا أستطيع أن أتزوجه وأنا هكذاأبدا .. فجلس يعتذر ويشرح لي وجهة نظرة في إخفاء الحقيقة وأنه لا يفهم كيف يعمل البرنامج و..و. وأنا أخبرته أن ماحدث الآن أيقظ كل المشاكل القديمة وأني صرت أراها مجتمعة أمامي فأخبرني أنه سبب تافه لإنهاء الموضوع ولن يسمح لي بذلك وأن أكبر عقلي ورجاني أن أفكر ولا أتسرع فالقرار ففكرت لمدة يومين وأنا في حيرة شديدة وقد أخبرت أمي بالذي حدث وهي على علم بكل شيء فتارة كانت تقول لي اتركيه وتارة تقول لي كلنا نكذب ولن تجدي رجلا لا يكذب وهو لم يكذب في شيء كبير..وأنا الآن مستمرة معه ولاأعرف إن كان صادقا معي ولا يمكر بي أو يخدعني وكان فعلا متعلقا بي كما يقول أم لا؟ مع العلم أني علمت من حديثه لي في الماضي أن الفتاة التي قبلي كان متمسكا بها أيضا لعدة أشهر وهي رافضة له إلى أن جاء يوم وضرب يده بالحائط (بوكس) فانكسرت الدبلة فقال إن هذه إشارة من الله أن لاتتعب في الموضوع وتركها حسب كلامه..وهذاأيضا يدل على عصبيته الشديدة فقد تكرر ضرب الحائط أكثر من مرة كما أخبرني وهذا أيضا يخيفني منه.. كل ماذكرته كان من السلبيات فالأغلب أما بالنسبة للايجابيات فهي قليلة وتتمثل أغلبها في الماديات في أنه يمتلك سيارة ووظيفة وقادر على فتح بيت..كنت يادكتورقبل أن يتقدم لي أدعو الله كثيرا بالزوج الصالح وقد فرحت كثيرا عندما جاءني من الباب وبالطريقة السليمة ولكني الآن محتارة جداأخاف أن أعيش في شك معه في تصرفاته وأسلوبه الجارح ومعاملته معي وأيضا أخاف أن لا أتزوج وخصوصا أنه أول أحد يتقدم لي وليس هناك بدائل تلوح في الأفق والحمدلله على كل حال ..اعذرني على الإطالة وأرجوك أن تتكرم بالنصح والهدايةوالإرشاد فأناأطلبهما منك بعد الله عز وجل وأنتظر إجابتك بفارغ الصبر وبارك الله فيكم وكثر من أمثالكم..
عمر المشكلة: 6 أشهر..


الإجابة

بسم الله الرحمن الرحيم..
الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد .
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته..
مرحبا بكِ وسط أهلكِ وأحبابكِ، ونشكر لكِ ثقتكِ وندعوكِ دوما للاتصال بنا وتصفح موقعنا ونسأل الله أن يدبر لكِ أمركِ، ويصلح لكِ شأنكِ، ويكتب لكِ السعادة ويعينكِ علي طاعته.
ابنتي الحبيبة سارة في البداية وقبل أن أخوض في تفاصيل رسالتكِ والتعقيب علي كل جزء ورد بها أضع أمامكِ عدة حقائق وإنني علي يقين أن هذه الحقائق ستعينكِ علي تحديد مساركِ.
أولا: لماذا خلقنا الله في هذه الحياة؟ سؤال كثيرا ما نسمعه، والإنسان العاقل صاحب الرؤية الواضحة وصاحب المرجعية الحقة يعلم أن الله – سبحانه وتعالي- خلقنا لعبادته، والعبادة بمفهومها الشامل لا تعني أبدا الصلاة والصيام وغيرها من العبادات التي هي أركان ثابتة و جاء بها الحديث الشريف، ولكن العبادة هي كل عمل صالح يسبقه نية خالصة لله تعالي. إذن العبادة تشمل مسارات حياتنا المختلفة، والزواج مسار من مسارات الحياة به نحقق عبادة الله، ولهذا لم يكن الزواج هدفا استراتيجيا، بمعني أنه من الخطأ أن ترغب الفتاة في الزواج لمجرد فقط أن تكون زوجة وأم، أو أن تتزوج لمجرد الهرب من شبح العنوسة، ولكن الزواج مسار لإرضاء الله وتحقيق الأسرة الصالحة التي هي هدف من أهداف الشريعة الإسلامية، ولن يتحقق الهدف من الزواج ما لم يكن شريك الحياة معينا علي تحقيق الهدف من الزواج وليس معوقا له. ولأهمية ذلك نصحنا رسول الله صلي الله عليه وسلم عن اختيار الزوج بتحري صاحب الدين والخلق، وصاحب الدين والخلق هو باختصار من يؤدي العبادات الإسلامية التي كلفنا الله بها، وأيضا من يتمتع بأخلاق حسنة فلا يكن فظا غليظا متهورا، ولا يكون كاذبا أو مضيعا للأمانة، ولا يكون مفرطا في حقوق الله أو حقوق العباد أو متهاونا في تعامله مع الآخرين، بل يكون منضبطا وخصوصا في تعامله مع النساء.
ثانيا: من الخطأ الشديد الذي تقع فيه الفتيات عند تقدم العمر، أن تبدأ في التنازل عن الثوابت الأساسية التي هي من ركائز إقامة الأسرة، فتتغافل عن صلاح الخاطب، وتغض الطرف عن أداءه للعبادات، وتتجاهل تفريطه في حدود الله، ولا تبدي أهمية كبيرة عن أخلاقيات المتقدم للزواج منها؛ خوفا من فوات القطار كما يقولون وانضمامها إلي طابور العنوسة. وهذا خطأ كبير تقع فيه الفتيات، فتقدم العمر ليس مبررا لها لتقديم تنازلات يكون من شأنها تعاسة الدنيا والآخرة.
ثالثا: عندما يتقدم شاب لخطبة فتاة يجب السؤال عن هذا الشاب جيدا، فيقوم ولي أمر الفتاة بسؤال كل المخالطين للشاب بطريقة مباشرة أو غير مباشرة، ومن الأفضل أن يكون السؤال بطريقة خفية، فيسأل عنه في مكان سكنه وفي مكان عمله والمتعاملين معه، ويُعرف من هم أصدقائه، وما هي هواياته وعلاقاته بالآخرين، وإمام المسجد القريب من بيته، ويكلف بالسؤال من يكون محل صدق وأمانة.
رابعا: مرحلة الخطبة جُعلت للتعرف عن الخاطب عن قرب، فيجلس مع مخطوبته يتبادلان الحديث والأفكار والأهداف، بالطبع مع الالتزام بالضوابط الشرعية. ويتم التعرف علي الأهل والبيئة التي نشأ فيها والأفكار التي يحملها، فإن وجدت الفتاة أن هذا الخاطب يجمع بين الصفات التي تتمناها في شريك حياتها وقائد مملكتها ووالد أبناءها تكمل مسيرة الزواج، وإن وجدت إرهاصات تنذر بأن هذا الزواج احتمالية فشلة كبيرة، أو أن هذا الشاب به من الصفات ما لا يمكن أن تستقيم معه الحياة، فلتبادر فورا بفسخ هذه الخطبة قبل التورط في زيجة فاشلة، أو إنجاب أبناء يعانون من الضياع داخل أسرة مضطربة أو العيش بين أبوين منفصلين.
ابنتي الكريمة.. ذكرتِ في رسالتك أنكِ مخطوبة منذ ستة أشهر لشاب والمشاكل بينكما كثيرة، وأن هذا الشاب لم يتم السؤال عنه، وأهلكِ يقولون من يعرفه؟!!ومواصفات ذلك الخاطب كما وردت برسالتك (عصبي ومتهور في رد فعله – حكي عن مشاجرات حدثت معه جعلته يضرب الشخص ويكسر له أسنانه – دخل التوقيف مرتان أحدهما في الفلبين - مدخن – وعد بالتوقف عن التدخين ولم يفِ بوعده – يسيء الظن بالآخرين ويتهمهم بالسوء – كاذب – مراوغ – له علاقات نسائية متعددة – معلوماته الدينية أقل من المتوسط – يتصل بعالم الجن أو يحاول) ... أما إيجابياته فهي كما ذكرتِ مادية فقط؛ بمعني أن لديه شقة وسيارة ويستطيع أن يفتح بيت!!! فهل هذه مقومات زواج ناجح؟؟
ابنتي العاقلة.. من الخطأ كما ذكرتُ لكِ أن تتم الموافقة علي شاب لمجرد أن لديه شقة وسيارة وأنه يستطيع أن يفتح بيتا، ويتم التغافل عن الشروط التي يجب أن تتوافر في الخاطب حتى يتم بناء البيت بناءا سليما وتستقيم الحياة معه؛ فهذا الشاب (المجهول) والذي لا تعرفي عنه أي شيء سوي بعض الحكاوي التي يحكيها عن نفسه والتي هي مؤشرات خطيرة لسلوكياته الغامضة والمريبة، وتهوره في علاقاته بالآخرين لدرجة الضرب وتكسير الأسنان والتوقيف، ثم كرهه للمتدينين ووصفه لهم بالزيف، وسلوكياته المنحرفة الأخرى والتي تتجاوز العلاقات النسائية المنفلتة، تتجاوز إلي محاولاته الاتصال بعالم الجن، والتي هي محرمة شرعا لدرجة تكفير فاعلها.
ابنتي المؤمنة .. مع احترامي لوالدتكِ عندما قالت لكِ أن هذا الشاب صغير وسيصلح حاله مع الوقت، أقول لكِ لا تغامري بحياتكِ ومستقبلكِ مع شاب يحمل جملة من الصفات السيئة والغير مقبولة ثم تنتظري أيهتدي ويصلح حاله بعد الزواج أم لا؟ وقتها تكون المشكلة كبيرة حينما يكون هناك أبناء لا ذنب لهم سوي أن أمهم لم تحسن اختيار أباهم.
ابنتي الحبيبة.. تروي تماما قبل إتمام هذه الزيجة واعلمي أن رزقك قد أدخره الله لكِ وسوف يأتيكِ دون تنازلات، فأكثري من الاستغفار والزمي باب الحنان المنان فهو الرازق، مع تمنياتي لكِ بالزوج الصالح، ونحن في انتظار جديد أخباركِ لنطمئن عليكِ.
عزيزي الزائر: المستشار بحاجة إلى أن يعرف تقييمكم للإجابة.. فلا تبخلوا عليه بالتقييم الموجود في الأعلى على اليسار.. ولا تبخلوا على المستشير برسائلكم وتجاربكم فإن الله في عون العبد ما دام العبد في عون أخيه



زيارات الإستشارة:5634 | استشارات المستشار: 487


أريد أن يصبح جسمي مشدودا...
طرق تخفيف الوزن

أريد أن يصبح جسمي مشدودا...

لمياء بنت عبد الرحمن ابراهيم الدباسي15320
أعاني من حبة ظهرت في أسفل الظهر!
الأمراض الجلدية

أعاني من حبة ظهرت في أسفل الظهر!

د.عبد الله بن صالح بن عبد الله المسعود16655

الإستشارات الدعوية

أريد أن أثبت لرجل مسيحي أن محمدا رسول الله بالأدلة العقلية!
وسائل دعوية

أريد أن أثبت لرجل مسيحي أن محمدا رسول الله بالأدلة العقلية!

د.محمد بن عبد العزيز بن عبد الله المسند 27 - ذو الحجة - 1433 هـ| 12 - نوفمبر - 2012



الاستشارات الدعوية

مكرر سابقا

قسم.مركز الاستشارات3303


استشارات محببة

الكبير يريد السيطرة والصغير هادئ الطباع!
الإستشارات التربوية

الكبير يريد السيطرة والصغير هادئ الطباع!

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته..rnلدي ولدان أحدهما يحاول دائما...

د.عبد المحسن بن سيف بن إبراهيم السيف2612
المزيد

هل علي شيء ا نلم اتدبر القرآن؟
الأسئلة الشرعية

هل علي شيء ا نلم اتدبر القرآن؟

انا أحب اسمع القران سماعاً (بدون خشوع وتتدبر) وأشعر براحة وطمأنينة...

د.محمد بن عبد العزيز بن عبد الله المسند2612
المزيد

كيف أنظم لها وقت دراستها؟
الإستشارات التربوية

كيف أنظم لها وقت دراستها؟

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته..rnأختي طالبة بكالوريوس وكما...

د.سعد بن محمد الفياض2612
المزيد

طفلي يريد أن يكون من الأشرار!
الإستشارات التربوية

طفلي يريد أن يكون من الأشرار!

السلام عليكم ورحمة الله..rnابني عمره 4.5 وهو في الروضة الآن له...

د.سعد بن محمد الفياض2612
المزيد

كيف أخبره بأمر والده الذي لا يعرفه ولا يسأل عنه؟
الإستشارات التربوية

كيف أخبره بأمر والده الذي لا يعرفه ولا يسأل عنه؟

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
أودّ أن أسألك يا دكتور عن...

هدى محمد نبيه2612
المزيد

هل أطلّقها أو أصبر إكراما لأهلها؟
الاستشارات الاجتماعية

هل أطلّقها أو أصبر إكراما لأهلها؟

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ..
أعاني من مشكلة أقف عندها...

د.خالد بن عبد الله بن شديد2612
المزيد

اكتشفت أنّ والدي يشاهد المواقع الإباحيّة!
الاستشارات الاجتماعية

اكتشفت أنّ والدي يشاهد المواقع الإباحيّة!

السلام عليكم ..
منذ عام اكتشفت أنّ والدي يشاهد المواقع الإباحيّة...

أ.سلمى فرج اسماعيل2612
المزيد

متخوّفة من الزواج وهذا ما جعلني أرفض كلّ من يتقدّم لي!
الاستشارات الاجتماعية

متخوّفة من الزواج وهذا ما جعلني أرفض كلّ من يتقدّم لي!

السلام عليكم
أنا فتاة أبلغ من العمر 25 سنة مشكلتي أنّي...

هدى محمد نبيه2612
المزيد

مشكلتي أنّي أكره أبي جدّا بل أحقد عليه وأتمنّى موته!
الاستشارات الاجتماعية

مشكلتي أنّي أكره أبي جدّا بل أحقد عليه وأتمنّى موته!

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
علاقتي مع أبي كانت رائعة...

نوف سعود سعد2612
المزيد

بعد زواجه لم يعد يهتمّ بي ولا بأولاده!
الاستشارات الاجتماعية

بعد زواجه لم يعد يهتمّ بي ولا بأولاده!

السلام عليكم ..
زوجي تزوّج بأخرى ، حين علمت بالأمر تألّمت...

سلوى علي الضلعي2612
المزيد