الاستشارات الدعوية » الدعوة والتجديد


04 - جمادى الآخرة - 1434 هـ:: 15 - ابريل - 2013

أستمر معه لأجله لكي لا يحزن ولكن ضميري يعذبني!


السائلة:تائبة

الإستشارة:هالة بنت محمد صادق شموط ( رحمها الله )

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته..
أنا فتاة في الثانية والعشرين من عمري، أتمنى أن لا أطيل عليكم باستشارتي متدينة نوعا ما أخاف الله كثيرا وأستشعر بمراقبته لي ولله الحمد..
حصل معي من فترة سنة أن تعرفت على شاب خلال مرحلتي الجامعية شاب محترم جدا ومتدين وخلوق وكنت أخاف الله فيه وأنا كنت أراه كأخ لي ولكنه كان يحبني أعترف لي بذلك كثيرا ولكن كنت أهرب دائما من هذه المواجهة حتى جاءني يوما في ساعة ضعف اعترف لي بحبه وأنا لم أكن أحبه فأشفقت عليه وحزنت وقلت له بأنني أحبه أيضا ومن هنا بدأت المشكلة لقد تعلق الشاب بي وبدأ يرسم أحلامه معي وكلما أقرر أن أتركه وأبتعد يحزن كثيرا ولا يرى مبررا لذلك فهو يريد أن يخطبني من والدي وأنا أرفض ذلك فأنا لا أحبه أو أحبه ولكنني لا أراه مناسبا لي..
المشكلة التي حدثت معي أنني أستمر معه لأجله لكي لا يحزن ولكن ضميري يعذبني طوال الوقت وأنا الحمد لله محافظة على عباداتي وصلواتي وما إلى ذلك فعندما أصلي أشعر بأنني منافقة ومرائية فأنا أكلم شابا وأوهمه بحبي وأنا لا أريد أن أرتبط به ولكنني في نفس الوقت لا أقوى على تركه خوفا عليه ولكي لا أكسر بقلبه وهذا السبب هو ما أوصلني لهذه الحالة هو يحبني كثيرا ولا يقوى على فراقي وأنا لا أقدر على كسر قلبه حتى جاء هذا اليوم الذي اعترفت له بأنه غير مناسب لي فحزن كثيرا ولم يعد يكلمني وأنا كذلك حزنت وتبت إلى الله علما أنني كنت أتوب لله في كل فترة وأعد نفسي بالإقلاع عن هذا الذنب ولكن مشكلتي بأنني الآن أحس بأنني ظلمت نفسي بعصياني ربي والمشكلة الأكبر بأنني ظلمته معي وهذا ما لا أعرفه لنفسي تراودني دائما أوهام بأنني لن أجد رجلا صالحا لأنني ظلمت شابا في الماضي ولكنني تبت إلى الله حاليا..
أرجوكم ساعدوني رغم تفاهة موضوعي ولكنه يقلقني جدا.. أرجوكم.. ولكم جزيل الشكر..


الإجابة

بسم الله الرحمن الرحيم..
الحمد لله رب العالمين الذي جعل الحلال بينا، والحرام بينا، والصلاة والسلام على الهادي البشير وعلى آله وصحبه ومن سار على هداه إلى يوم الدين.
الأخت الذي رمزت إلى اسمها بـ ( تائبة ) من سوريا..
و عليكم السلام ورحمة الله وبركاته وبعد:
أختي الفاضلة، لا أريد الخوض كثيرا في هذه التجربة الفاشلة في حياتك! والتي سببها: أنها لم تكن شرعية، وقد لاحظت في – فيما ذكرت – عدة ملحوظات وهي:
1- إنك عملت هذه العلاقة – وهي كما أسلفت غير شرعية مهما كانت صورتها في نظرك وضيئة (ولو كانت مجرد كلام في كلام) – وأنت مقتنعة أنها أسلوب غير صحيح، والدليل قولك: (الآن أحس بأنني ظلمت نفسي بعصياني ربي ثم قلت: والمشكلة الكبرى بأنني ظلمته!.. ثم تقولين ولكنني تبت إلى الله! مم؟ أليس هذا دليل على أنك معترفة على أن تصرفك هذا غير حلال.
2- هناك اضطراب في نفسك فمرة تقولين: لا أحبه وأخرى تخافين عليه. هذا – في نظري سببه أنك غير واثقة من صحة التعلق بشاب بطريقة غير شرعية، وعلى ما يبدو أنك من أسرة محافظة حيث تصلين وتصومين وتلومين نفسك على العمل غير المشروع، وهذه دلائل على أنك ذات نفس لوامة نادمة وهي صفات طيبة.
3- كيف تقولين: وكنت أخاف الله فيه! وأنا كنت أراه كأخ لي! ولكنه يحبني.. حتى جاء في لحظة ضعف، واعترف بحبه لك، وأنت لم تكوني تحبينه! ثم أشفقت عليه وحزنت! وقلت له: إنك تحبينه! سامحيني – يا أختاه – أن هذا منك ومنه من صناعة إبليس لما في تصرفاتكما من مخالفات دينية لا يقبلها مسلم ملتزم على الرغم من اتصافكما ببعض الصفات الإيجابية التي تحتاج إلى ترشيد شرعي حيث وصفت زميلك هذا بأنه خلوق ومتدين! فكان الأجدر بكما عندما تعلق بك وأحبك ألا تلتقيا أبدا، وعليه أن يبادر إلى ولي أمرك فيطلبك منه شريطة ألا تتصرفا تصرفات لا يقبلها دين ولا عقل ولا عرف، وسيبارك الله عمله، وربما في هذا الأسلوب الشرعي منه ومنك أن يوفق الله بينكما، ويزرع الله في قلبك الرغبة فيه طالما أنه متعلق بك، وليس فيه ما يعيبه وتكونان قد سلكتما المسلك الشرعي البعيد عن تزيين إبليس التي يزينها للشباب والشابات في مثل هذه المرحلة العمرية الخطيرة، فيصور لهما الحياة الجميلة الحالمة الوردية طالما أنها مخالفة لشرع الله، وهي كذلك فيما ذكرت لي بحالتك مع الشاب.
4 – أنت لست ظالمة فيما فعلت بل سلكت السبيل القويم حيث السبيل الأول هو الظلم عينه، وطالما اخترت الطريق السليم، فعسى أن يهيئ الله لك شابا طيبا متدينا يتصل بك عن طريق ولي أمرك، ثم يعقد عليك أو يعود الشاب ذاك إلى المسلك الصحيح – إذا رغبت فيه – فيخطبك ويعقد عليك ولكن بالطريق الشرعي، وهذا هو العدل.
أختي أراني قد أطلت في الموضوع ولكن أذكرك بآخر عبارة قلتها: (...ولكنني تبت إلى الله...) إذن عليك أن تحققي شروط التوبة النصوح وهي: الإقلاع عن الخطأ، والندم على فعله، وعدم العودة إليه. ثم أصلحي ما بينك وبين الله يصلح الله ما بينك وبين الناس. (ومن يتق الله يجعل له مخرجا ويرزقه من حيث لا يحتسب ومن يتوكل على الله فهو حسبه).
وفقك الله لما فيه رضاه..
والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته.
عزيزي الزائر: المستشار بحاجة إلى أن يعرف تقييمكم للإجابة.. فلا تبخلوا عليه بالتقييم الموجود في الأعلى على اليسار.. ولا تبخلوا على الزائر برسائلكم وتجاربكم فإن الله في عون العبد ما دام العبد في عون أخيه



زيارات الإستشارة:4301 | استشارات المستشار: 119


الإستشارات الدعوية

أمي واثقة أنها ستدخل الجـنـة ؟
الدعوة في محيط الأسرة

أمي واثقة أنها ستدخل الجـنـة ؟

بسمة أحمد السعدي 07 - ربيع أول - 1423 هـ| 19 - مايو - 2002
الدعوة والتجديد

لا أستطيع عمل توازن بين الدين والدنيا!

هالة بنت محمد صادق شموط ( رحمها الله )7511



أولويات الدعوة

رباطٌ عظيم عُقِد وشاجه في السماء!!

الشيخ.خالد بن عبد العزيز أبا الخيل3404


استشارات محببة

هل فعلا أنا مخطئة إذا كان أهلي لا يحبّونني ؟
الاستشارات الاجتماعية

هل فعلا أنا مخطئة إذا كان أهلي لا يحبّونني ؟

‏السلام عليكم ورحمة الله
أحسّ أنّي مكتئبة جدّا، علاقتي بالوالد...

مها زكريا الأنصاري1246
المزيد

صعوبة الدراسة تثني قليلاً من  عزيمتي!
الاستشارات الاجتماعية

صعوبة الدراسة تثني قليلاً من عزيمتي!

السلام عليكم .. هذه قصّتي أريد من المستشار الأستاذ عبد الله...

عبدالله أحمد أبوبكر باجعمان1247
المزيد

تعرّضت للتحرّش وأنا طفلة أكثر من مرّة من أخي !
الاستشارات الاجتماعية

تعرّضت للتحرّش وأنا طفلة أكثر من مرّة من أخي !

السلام عليكم ورحمة الله أنا فتاة أبلغ من العمر تسعة عشر عاما...

جود الشريف1247
المزيد

أمي قويّة ومفترية إلاّ أنّها انهدّت لمّا مات أبي!
الاستشارات الاجتماعية

أمي قويّة ومفترية إلاّ أنّها انهدّت لمّا مات أبي!

السلام عليكم ورحمة الله
أمّي استلفت منّي سنة 2005 ألفي جنيه...

مها زكريا الأنصاري1247
المزيد

ولدي يتعرّض للتحرّش باللمس من عائلة أبيه!!
الإستشارات التربوية

ولدي يتعرّض للتحرّش باللمس من عائلة أبيه!!

السلام عليكم ورحمة الله ولدي عمره ستّ سنوات وعندما كان عمره...

أماني محمد أحمد داود1247
المزيد

زوجي دائما ما يقف ضدّي حتّى لو الحقّ معي!
الاستشارات الاجتماعية

زوجي دائما ما يقف ضدّي حتّى لو الحقّ معي!

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته أنا متزوّجة منذ ثماني...

أماني محمد أحمد داود1247
المزيد

للأسف  اتّضح أنّ أخي شاذّ!
الإستشارات التربوية

للأسف اتّضح أنّ أخي شاذّ!

السلام عليكم - أرجو منكم المساعدة . منذ سنة لاحظت تصرّفات غريبة...

فاطمة بنت موسى العبدالله1247
المزيد

هل أكون مع (الناس ماذا يقولون) أم مع راحتي النفسية?
الاستشارات الاجتماعية

هل أكون مع (الناس ماذا يقولون) أم مع راحتي النفسية?

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.. أنا فتاة بعمر الـ19 عاما،...

طالب عبدالكريم بن طالب1248
المزيد

لم أدخله المدرسة لأنه يسهر الليل وينام الصباح!
الإستشارات التربوية

لم أدخله المدرسة لأنه يسهر الليل وينام الصباح!

السلام عليكم .. ابني عمره 7 سنوات يسهر في الليل وينام في الصباح...

هدى محمد نبيه1248
المزيد

أخي بعد وفاة والدي أصبح حزينا ومكتئبا!
الإستشارات التربوية

أخي بعد وفاة والدي أصبح حزينا ومكتئبا!

السلام عليكم ..
أنا وقّاص نصيف من المغرب عمري 27 سنة من عائلة...

فاطمة بنت موسى العبدالله1248
المزيد