الاستشارات الدعوية » الدعوة والتجديد


09 - ربيع الآخر - 1433 هـ:: 03 - مارس - 2012

لم أستطع مسامحة من سرقتني!


السائلة:سعاد ه

الإستشارة:هالة بنت محمد صادق شموط ( رحمها الله )

السلام عليكم..
لدي مشكلة تؤرقني أريد أن تساعدوني على حلها، أنا من النوع الذي يحسن الظن بالناس ويثق بحسن نواياهم ويحكم عليهم بأنهم طيبون من اللقاءات الأولى وحين يحدث من طرفهم تصرف سيئ أصدم وأمر من صدمة نفسية لأنني اعتبرتهم أشخاصا طيبين وهذا يخلق لي كثيرا من المتاعب ومؤخرا حدث لي هذا الموقف: كنت أساعد فتاة أصغر مني سنا وأنصحها بصدق بكل ما أملك لكي لا تقع في أخطائي رغم أننا لا تربطنا أية صلة قرابة فقط زميلة جديدة في العمل وهي بدت طيبة ومبتسمة فاطمأننت لها ولكن اكتشفت بعد ذلك أنها قامت بسرقتي ولدي دليل صريح (لكي لا تتهموني بإساءة الظن) ومع ذلك ما زالت تبتسم كأن شيء لم يقع، الحقيقة آلمني هذا الأمر كثيرا لأنني ربما لو لم أساعدها أو أتقرب إليها لإدماجها في جو العمل (و أنا في غنى عنها) لهان علي الأمر ولكن أن تساعد شخصا بكل تفان ويطعنك في ظهرك بهذا الشكل فهذا شيء لم أستسغه.
أنا حقيقة لم أحاول أذيتها بعد ذلك كأن أشكوها للمشرف أو أنشر خبرها  لكنني (وهذا أقل ما استطعت القيام به لأكون عادلة دون أن أظلمها) لم أعد أكلمها بعد ذلك اليوم لعدة أسباب لكي تحس أنني انتبهت لأمرها وتحس بالذنب الذي اقترفته ولأنني كرهت تصرفها كرها فهذه خيانة للأمانة وغدر ويدل على أنني لا أستطيع أن أأتمنها على شيء وأيضا لأنني لا أريد أن أكون منافقة بحيث أكلمها وأنا أكن لها كل البغض...
حقيقة في أعماقي حاولت أن أسامحها لكن لم أستطع أبدا أن أسامحها.
 وسؤالي هو هل كوني لا أكلمها هل يدخلني في زمرة من لا يغفر لهم الله حتى يتصالحوا وهل يجب أن أتصالح مع من قام بسرقتي؟
أما العفو فلم أستطع أن أسامحها وسأنتظر يوم القيامة لينتقم لي ربي فهو الذي لا يضيع عنده مظلوم والله المستعان


الإجابة

بسم الله الرحمن الرحيم
الحمد لله رب العالمين القائل: (خذ العفو وأمر بالعرف وأعرض عن الجاهلين)، والصلاة والسلام على سيد الأولين والآخرين القائل ( .....إذا ظننت فلا تتحقق) رواه الطبراني، وعلى آله الطيبين وصحابته الخيرين الصالحين، ومن سار على نهجهم إلى يوم الدين.
    الأخت سعاد – حفظك الله تعالى – من المغرب الشقيق.
    و عليكم السلام ورحمة الله وبركاته وبعد:
أختي الكريمة.، الأصل بالمسلم إحسان الظن بإخوانه المسلمين؛ ولا سيما إذا لم يظهر له منهم ما يدعوه إلى الريب، وليس معنى هذا أن يكون غفلا، أو ليس عنده معايير شرعية يوثق بها فلانا، أو يضعف آخر يقول عمر – رضي الله عنه: (لست بالخب ولا الخب يخدعني) أي لست خداعا كما أني لا أسمح لأحد أن يخدعني) وهو القائل – أيضا – لا تظنن  بكلمة خرجت من أخيك المؤمن إلا خيرا وأنت تجد لها في الخير محملا ) أو بمعنى ما قال رضي الله عنه.
     أختي الفاضلة، فالعلاقة بين المسلمين مبنية على حسن الظن، والتسامح والعفو، والإيثار وحب الخير للناس ...إلخ إلا أن هذا لا يعني – شرعا – أن يتخلى المسلم عن حقه، أو لا يُقَوِّمُ الناس وفق معايير شرعية، بل يتحاكم إلى الشريعة إذا اختلف مع أي شخص، ويأخذ حقه منه، والترغيب في العفو لا ينكره إلا جاهل، ومما جاء في تفسير قوله تعالى (...خذ العفو وأمر بالعرف...)  الأعراف الآية :199 : أن تعفو عمن ظلمك و... والحقيقة هذا باب كبير أرجو أن تراجعي تفسير قوله تعالى ( يا أيها الذين آمنوا اجتنبوا كثيرا من الظن إن بعض الظن إثم..........) في سورة الحجرات. كما أوصيك بقراءة كتاب خلق المسلم لمحمد الغزالي، وكتاب الكبائر للنووي وغير ذلك مما يدخل في هذا الباب وهي كثيرة، والحمد لله تعالى .
     الأخت سعاد رعاك الله، وأما بخصوص مسألتك، فأقول لك – أولا – بارك في نفسك الطيبة؛ ولكن هذا لا يمنعني من أن أخطئك في هذه الثقة المتسرعة بالناس هكذا. قلت لك: إن الأصل هو إحسان الظن وهذا لا يمنعني من أن أضع المعايير الشرعية التي تجعلني واثقا من فلان أو غير واثق. كأن يكون من أهل الخير والصلاح، وما جرب عيه الكذب والغش، وممن حمدت سيرته بالتجربة؛ ويحضرني مجلس لعمر رضي الله عنه يطلب فيه من مسلم أن يأتي بشاهد له بالخير، فذهب إلى المسجد، وأحضر رجلا يراه في المسجد ، فسأله عمر – رضي الله عنه – هل سافرت معه؟ هل آكلته هل شاربته هل عاملته بالدرهم والدينار؟!! قال: لا قال: عمر: اذهب فإنك إذن لا تعرفه. لعلك رأيته يطأطئ رأسه في المسجد!. وهذا لا يعني التقليل من منزلة الصلاة التي هي علاقة بين العبد وربه؛ وإنما مدار الثقة بين العبيد فيما بينهم – إضافة إلى علاقتهم الطيبة مع ربهم – أن يكون بينهم صدق وأمانة وحسن خلق وظن حسن، ومعاملة طيبة، وبعد عن الغش والحقد وسوء الأدب و....
     إن ما وقع لك من سوء المعاملة من صديقتك التي كنت تحسنين الظن بها!! وقد تبين لك خلاف ما كنت ترجين منها، وسببت لك تعبا – إن هذا يعطيك درسا في الحياة، وبالنسبة إليها فإما أن تسامحيها، أو تكشفي لها الموضوع بالدليل، وتطلبي التعويض منها، أو تطلبي أجرك من الله تعالى وتنسي الحادثة ثم تتعاملين معها معاملة مبنية على الحذر إلى إن يتبين لك – بعد التجربة – تحسن في سلوكها وعودة إلى الله تعالى بصدق، ولعل الله أن يؤجرك على سلامة صدرك، ونبل كرمك. وإني – وهذا من باب اجتهاد شخصي – أدعوك إلى معاملتها بالحسنى، وأعلميها أنك تريدين لها الخير، ولو سألتك مساعدة، لقمت نحوها بالواجب؛ لكن المقاطعة الدائمة شيء غير مرغوب فيه إلا إذا اقتضت الضرورة الشرعية والتي تقدر بقدرها؛ فنحن أختي العزيزة لا نعد ارتكاب الكبيرة – إذا لم تستحل – كفرا ، فهو عمل مرذول محرم يسقط بالتوبة النصوح، أو بالمسامحة أو أداء الحق، والله تعالى رغب في العفو ولا سيما إذا كان المسلم يستطيع أن يصل إلى الحق. وسلامة النفس مطلوبة، والكراهية لا تقبل شرعا بل الحل هو في السعي لإزالة أسباب الجفاء والحقد؛ وديننا يحثنا دائما على قبول المخطئ بغية إصلاحه، والأخذ بيده إلى مرضاة الله تعالى .
     حبذا لو أنك دعوتها إلى الالتزام بدين الله ، فلعلك تكسبين أجرها، وتطلبين من الله ألا يضيعك ؛ لكن المقاطعة الدائمة غير مقبولة؛ لا بد من حل - كما ذكرت لك - ، قد يكون المسامحة وغيرها، والله يحب الصابرين الذين يعفون، وهم قادرون على أخذ حقهم.
     وفقك الله تعالى لما فيه الخير والرشاد والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته                                          



زيارات الإستشارة:8223 | استشارات المستشار: 119


الإستشارات الدعوية

أمي تجحد فضل أستاذتي!!
الدعوة في محيط الأسرة

أمي تجحد فضل أستاذتي!!

بسمة أحمد السعدي 21 - محرم - 1428 هـ| 09 - فبراير - 2007
وسائل دعوية

يا ليت معلمتي تعلم كم أخاف أن تزيغ!

د.هند بنت حسن بن عبد الكريم القحطاني7678



الاستشارات الدعوية

مكرر سابقا

قسم.مركز الاستشارات3426


استشارات محببة

هناك أمور تبعث الريبة حول أخي.. فكيف أتعامل معه؟
الإستشارات التربوية

هناك أمور تبعث الريبة حول أخي.. فكيف أتعامل معه؟

السلام عليكم ورحمة الله..rnبسم الله الذي لا يثقل مع اسمه شيءrnوالحمد...

د.عبدالله بن ناجي بن محمد المبارك2797
المزيد

أخاف أن يكون مصيري مثل مصير أخواتي!
الاستشارات الاجتماعية

أخاف أن يكون مصيري مثل مصير أخواتي!

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته..rn أخي أنا فتاة في الثالثة...

د.مبروك بهي الدين رمضان2799
المزيد

كيف أنظم لها وقت دراستها؟
الإستشارات التربوية

كيف أنظم لها وقت دراستها؟

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته..rnأختي طالبة بكالوريوس وكما...

د.سعد بن محمد الفياض2799
المزيد

أحاول تحفيظها الحروف وأشكالها لكنني أفشل!
الإستشارات التربوية

أحاول تحفيظها الحروف وأشكالها لكنني أفشل!

السلام عليكم.. أشيروا علي.. ابنتي عمرها 3 سنوات أحاول تحفيظها...

عزيزة علي الدويرج2799
المزيد

أحيانا تراودني أحلام أحس فيها بضيق شديد!
الاستشارات النفسية

أحيانا تراودني أحلام أحس فيها بضيق شديد!

السلام عليكم .. أحيانا تراودني أحلام أحس فيها بضيق شديد ولا...

ناصر بن سليمان بن عبدالله الحوسني2799
المزيد

يريدني أن أبيّض لوني قليلا لأنال إعجاب والدته!
الاستشارات الاجتماعية

يريدني أن أبيّض لوني قليلا لأنال إعجاب والدته!

السلام عليكم .. أحبّ شخصا وكان يبادلني الشعور منذ فترة من...

د.سميحة محمود غريب2799
المزيد

ابنتي عندها فراغ عاطفيّ استطاع والدها أن يدخل من خلاله!
الاستشارات الاجتماعية

ابنتي عندها فراغ عاطفيّ استطاع والدها أن يدخل من خلاله!

السلام عليكم ..
أنا امرأة مطلّقة ولديّ ثلاث بنات وولد ، كنّا...

أ.سماح عادل الجريان2799
المزيد

حماتي ليست راضية عن كوني أشتري الهدايا لهم!
الاستشارات الاجتماعية

حماتي ليست راضية عن كوني أشتري الهدايا لهم!

السلام عليكم و رحمة الله و بركاته ،

مشكلتي تكمن في أمر...

د.محمد سعيد دباس2799
المزيد

أنا مكسورة لأنّي سمحت له بالاقتراب منّي!
الاستشارات الاجتماعية

أنا مكسورة لأنّي سمحت له بالاقتراب منّي!

السلام عليكم ..
أنا بنت في 21 من العمر. مشكلتي أنّي بعد تخلّي...

أ.سلمى فرج اسماعيل2799
المزيد

أشعر بقلق و توتّر وأفكار سيّئة جدّا و حزن!
الاستشارات النفسية

أشعر بقلق و توتّر وأفكار سيّئة جدّا و حزن!

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته . أتقدّم لكم بالشكر الجزيل...

د.أحمد فخرى هانى2799
المزيد