الاستشارات الاجتماعية » قضايا الخطبة


11 - ربيع أول - 1429 هـ:: 19 - مارس - 2008

إخواني غير مقتنعين به!


السائلة:monaa a

الإستشارة:مبروك بهي الدين رمضان

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته..
 أنا فتاة أبلغ من العمر أربعة وعشرين عاما، وأنا أخت صغيرة لثلاثة أخوان رجال، وكلهم يعملون خارج بلدي، وأنا بطبيعة الحال لا أحب الدراسة ولا المذاكرة، ومع ذلك أكمل تعليمي في الكلية، والدي متوفي منذ سبع سنوات بعد معاناة طويلة مع المرض - رحمه الله وأدخله فسيح جناته هو وكل أموات المسلمين أجمعين - ولم يترك لنا شيئا، وأخواني كل واحد فيهم كون نفسه وتزوج وأنجب والحمد لله، ولكن المشكلة أنني أعيش وحيدة جداا، فأنا انطوائية ولا أحب الخروج وليس لي أصدقاء كثير، وأنا ولله الحمد على قدر من الجمال والالتزام.
معي معهد بعد الثانوية وأردت أن أذهب وأعمل مع إخواني ونعيش مع بعضنا، ولكن لم يوافقوا بحجة أن أكمل تعليمي، ولكنني مليت من الدراسة فأخذ السنة في سنتين، مما اضطرني إلى عمل حاجات غلط، ولكن الحمد لله لم أغضب ربى كثيرا.
 كنت أتحدث عبر النت مع شباب ولكنني لم أتجاوز مع أحد منهم، بل إن أكثرهم تقدم لي بسبب احترامي والحمد لله ولكنني لم أكن أريد أن أفعل هذا أو أغضب ربى فتركت هذا الآن والحمد لله.
 أنا لوحدي دائما، لدرجة أنني جلست شهرين لوحدي لأن أمي كانت تؤدي فريضة الحج وتقدم لي شباب كثير منهم المحترم ومنهم غير ذلك، لكن أخواني رفضوهم، وأنا لم أرتاح لهم.
 المهم أنه عندما كانت أمي تؤدي فريضة الحج قابلت شخصا هناك، وكان واقف بجانبها مثل ابنها ولم يفارقها، وهى تقول بأنه إنسان متدين وملتزم ومحترم، ولكن مشكلته يا سيدي أنه كان متزوجا ولديه ابن، وابنه مع امرأته، ويريد أن  يتقدم لي.
 هو أكبر مني بعشر سنوات، وقد طلق امرأته ثلاثة طلقات لأنها عملت له مشاكل كثيرة، ولما تركته لم تقل له بأنها حامل إلا عندما طلقها، وأخذت ابنها ولم يره حتى الآن.
 أمي مرتاحة له جداا، وأنا بطبعي لا أحب أن أغضب أهلي، وأرتاح عندما ترتاح أمي له، لكن أخواني غير موافقين، لأنه غير مناسب، ولو تقدم لي أحد من بلدي فإن ظروفه ستكون صعبة لأن ظروف الشباب صعبة، وقد تقدم لي شاب صغير لكن ظروفه صعبة قليلا فرفضوه أيضا.
 أنا خائفة من المستقبل جداا ولا أعرف ماذا أعمل، وزوجات إخواني لا يحبونني، فهم ينظروا إلى ملابسي إذا اشتريت أو حتى خرجت فإنها ينظرون فيها  ويقلدونني، وأنا أيضا لا أحبهم لأنهم لا يحبونني، ولم يبقى إلا أنهم ينظرون إلى أكلي.
 كل هذا غير التجريح، وأي شيء يأتي به إخواني فإنهم يقولون بأن ذلك ليس له أي لزوم لإحضاره، وأنا خائفة جداا من المستقبل، ولا أعرف ماذا أعمل لولا قدر الله وحصل شيء لوالدتي، فهم غير مقتنعين به نهائيا، طبعا لأنه كان متزوجا ولديه ولد وسنه كبير، ولكنني مقتنعة برأي أمي ويقولوا بأنه لو جاب ابنه هل ستربيه؟! وأنا أحب الأطفال جداا ولا أظن أنني سوف أعامله بقسوة لا قدر الله فهل أوافق أم لا؟
 أرجوكم ساعدوني، وأنا آسفة، لأني لا أعرف أن أرتب الكلام، ولكن أرجو أن تفهموني والسلام عليكم ورحمه الله وبركاته.


الإجابة

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته..
ابنتي الكريمة، أسأل الله تعالى لك التوفيق والسداد، وأن يلهمك الحكمة والعمل الصالح، وأبارك لك توبتك من استخدام النت في محادثة الشباب، فهي إحدى بوابات الهلاك والدمار، ولقد نجاك الله تعالى منها فأحسني التوبة واستمري على الطاعة وبرك بوالدتك هو مهمتك الأولى، ومن أهم أولوياتك واهتماماتك، اسع دوماً لرضاها وطاعتها والبر بها وعدم عصيانها، ففي طاعتها طاعة لله تعالى، وليس لها بعد الله تعالى غيرك يعيش معها ويؤنس وحدتها، والله تعالى لن يحرمك الأجر في الدنيا والآخرة.
أما ما يتعلق بإخوانك المشغولين في أعمالهم وأولادهم وليس لهم هم إلا رفض كل من يتقدم إليك كما تقولين، فلا مانع أن تجعلي الحديث في هذا الأمر بين أمك وبينهم، فالأم لها تأثير على الأبناء وكلمتها هي النافذة على الجميع. أما إذا كان إخوانك لا يطيعون الوالدة فهذا أمر آخر وخطير عليك استخدام أسلوب الإقناع وتوسط من لهم تأثير على إخوانك، ويمكنك أن يكون لك من بين إخوانك الثلاثة واحد تتقربين إليه وتشعرينه بمحبتك وحنانك وحاجتك للوقوف معك، ويكون لك مستشاراً ومعك مدافعاً وناصراً، ولا شك أنك ستجدين في أحد إخوانك من هو أقرب إلى قلبك ويقف معك.
أما العريس الذي يرغب في التقدم ويكبرك بـعشر سنوات وله ابن من زوجة مطلقة، فهذا أمر يحتاج إلى نظر وتأن، كما أنه يحتاج إلى تأكد من سيرة هذا الرجل وأسباب الخلاف مع زوجته الأولى، حتى لا تتكرر مأساة أخرى معك، فإن تأكد من التزام الرجل وصلاحه واستقامته وحسن سيرته وخلقه ودوام عمله وتيسير أموره، فلا مانع أن تتدخل أمك لإقناع إخوانك بعد التأكد من مناسبته لك كزوج.
أما بخصوص زوجات إخوانك فللأسف هذا أمر يتكرر كثيراً، ولم يكن له مبرر غير تغير النفوس وعدم صفائها، وحمل الحقد والحسد والغيرة دون داع أو سبب، فعليك بالعمل على ودهم وعدم بغضهم والدعاء لهم بالهداية والاستمرار على الصلة بإخوانك.
والله تعالى معك، يوفقك ويسدد خطاك.



زيارات الإستشارة:2801 | استشارات المستشار: 1527


استشارات محببة

هناك أمور تبعث الريبة حول أخي.. فكيف أتعامل معه؟
الإستشارات التربوية

هناك أمور تبعث الريبة حول أخي.. فكيف أتعامل معه؟

السلام عليكم ورحمة الله..rnبسم الله الذي لا يثقل مع اسمه شيءrnوالحمد...

د.عبدالله بن ناجي بن محمد المبارك2797
المزيد

الوالدة لا تمشي إلاّ بمساعدة وصعوبة شديدة يصاحبها رجفة وخوف !
الاستشارات النفسية

الوالدة لا تمشي إلاّ بمساعدة وصعوبة شديدة يصاحبها رجفة وخوف !

السلام عليكم ورحمة الله المشكلة التي تؤرّقنا وتؤلمنا هي حال...

أ.ملك بنت موسى الحازمي2798
المزيد

أخاف أن يكون مصيري مثل مصير أخواتي!
الاستشارات الاجتماعية

أخاف أن يكون مصيري مثل مصير أخواتي!

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته..rn أخي أنا فتاة في الثالثة...

د.مبروك بهي الدين رمضان2799
المزيد

ابتعدي عن قصص القتل والحرب لتأثيرها على الأطفال!
الإستشارات التربوية

ابتعدي عن قصص القتل والحرب لتأثيرها على الأطفال!

السلام عليكم.. rnابني ذو الأربع سنوات ذكي والحمد لله, عند النوم...

د.عبدالله بن ناجي بن محمد المبارك2799
المزيد

كيف أنظم لها وقت دراستها؟
الإستشارات التربوية

كيف أنظم لها وقت دراستها؟

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته..rnأختي طالبة بكالوريوس وكما...

د.سعد بن محمد الفياض2799
المزيد

ابنتي خائفة جدا من المعلمات بشكل غريب!
الإستشارات التربوية

ابنتي خائفة جدا من المعلمات بشكل غريب!

السلام عليكم..
لدي بنت عمرها تسع سنوات وتدرس بالصف الرابع...

فاطمة بنت موسى العبدالله2799
المزيد

أحاول تحفيظها الحروف وأشكالها لكنني أفشل!
الإستشارات التربوية

أحاول تحفيظها الحروف وأشكالها لكنني أفشل!

السلام عليكم.. أشيروا علي.. ابنتي عمرها 3 سنوات أحاول تحفيظها...

عزيزة علي الدويرج2799
المزيد

أحيانا تراودني أحلام أحس فيها بضيق شديد!
الاستشارات النفسية

أحيانا تراودني أحلام أحس فيها بضيق شديد!

السلام عليكم .. أحيانا تراودني أحلام أحس فيها بضيق شديد ولا...

ناصر بن سليمان بن عبدالله الحوسني2799
المزيد

ابني الكفيف كثير الحركة والكلام!
الإستشارات التربوية

ابني الكفيف كثير الحركة والكلام!

السلام عليكم ..
أنا أمّ لثلاثة أطفال أعيش في منزل أسرة كبيرة...

رانية طه الودية2799
المزيد

يريدني أن أبيّض لوني قليلا لأنال إعجاب والدته!
الاستشارات الاجتماعية

يريدني أن أبيّض لوني قليلا لأنال إعجاب والدته!

السلام عليكم .. أحبّ شخصا وكان يبادلني الشعور منذ فترة من...

د.سميحة محمود غريب2799
المزيد