الاستشارات الاجتماعية » مشكلات زوجية-الأسباب الداخلية » التقصير والإهمال في الحياة الزوجية


24 - صفر - 1438 هـ:: 25 - نوفمبر - 2016

زوجي لا ينفق عليّ منذ عشر سنين !


السائلة:زينب

الإستشارة:هالة حسن طاهر الحضيري

السلام عليكم ورحمة الله
كنت متزوّجة وأنجبت طفلة ثمّ طلّقت ثمّ أكملت دراستي رغم عدّة مشاكل ومنها رفض الزواج مرّة أخرى . و في مرحلة الماجستير أتاني رجل للزواج يكبرني بعشرين سنة وأعطاني كافّة الضمانات لإكمال دراستي و إبقاء ابنتي في كنفي في بداية الزواج ، كان كلّ شيء عاديّا رغم أنّه يصرخ دائما و لا يكلّمني أيّاما ، فقرّر أن يسكنني في الولاية التي أعمل فيها ، ومن المفروض أن يلتحق بي لكنّه يتحجّج بالعمل وهذا في سنة 2006 . بعد عامين ذهب للعمل في ولاية تبعد 1000 كم حتّى 2015 و كان يأتي عشرة أيّام كلّ شهرين ودائما ما أقول له إنّي تعبت من المسؤوليّة بحيث لم أنجب معه فأتيت بابن أختي أربّيه سنة 2008 وأصبح يقول لي أنا لا أسكن معك لكي أخدمك و أخدم ابنتك و ابنك مع أنّني أحبّه وأطيعه و أستشيره في الصغيرة و الكبيرة .. وممّا زاد المشكل هو أنّني كنت مسؤولة عن والديّ وإخوتي . لمّا قرّر أن يستقرّ ذهب إلى منزل والدته وقال لي إنّه سوف يخدم والدته و يراقب أخته المطلّقة لكثرة شكاوى أخواته البنات منها. فطلبت منه أن أسكن معه فرفض بحجّة دراستي وعملي ، فطلبت منه أن يأتي بهما إلى مسكني فرفض بحجّة أنّ أمّه رفضت ذلك .. بعد عام من المعاناة قرّر الزواج وتزوّج مع أنّني رافضة زواجه ولم يخبرني بذلك. وهو الآن لا يأتي إلاّ يوما بحجّة العمل وهذا حتّى قبل زواجه و لا ينفق عليّ منذ عشر سنين. دائما ما أقرّر الطلاق ولكنّي أتراجع لأنّه إنسان قام بمساعدتي في مشواري الدراسي و يخاف الله وطيّب القلب ولا أدري أنّه يحبّني أو لا لأنّه يرفض الطلاق ، فقال لي إذا كنت تريدين الطلاق فاطلبيه أنت علما أنّني كنت مريضة سنة 2014 وذهبت إلى الرقاة فقالوا لي إنّه يوجد سحر تعطيل لكلّ شيء .. بعد أن رقيت ناقشت الدكتوراه ثمّ ملفّ التأهيل بعد عشر سنين من المعاناة وقالوا لي إنّ لك سحر تفريق قديما بينك وبين زوجك يتجدّد دائما. ولكن ما يحزّ في خاطري الجفاء الذي يعاملني به رغم معرفته أنّني أحبّه وأريد أن أعيش معه .. سؤالي :هل أطلب الطلاق وأبدأ من جديد علما أنّ ابنتي مخطوبة و تدرس -أولى جامعي- وهي متعلّقة به كثيرا ؟ أو كيف أرجعه ثانية بين أحضاني لأنّه يقول عنّي للناس دائما إنّني صبورة و ذات خلق وطموحة وحنونة ولكنّه لم يقلها لي أبدا .

عمر المشكلة :
ستّ سنوات

في اعتقادك ما هي أسباب المشكلة ؟
السبب الأوّل : يحسّ أنّه ليس رجلا في المنزل وذلك أنّني قادرة على التكفّل بعائلتي . السبب الثاني : لم أنجب معه الأولاد فيحسّ أنّه غير مسؤول عنّي أو يحسّ أنّه إنسان ناقص ويجب أن يظهر دائما أقوى منّي حتّى في أتفه الأسباب، وممكن مستوى دراستي أثّر عليه كثيرا و اهتمامي بها أكثر من اللزوم، و ممكن المقارنة بي عندما قمت ببرّ والديّ وأمّي الله يرحمهما و تكفّل إخوتي ، و السبب المهمّ أنّه دائما ما يقول لي إنّه ضحّى بماله و صحّته و أنّنا دائما نتشاجر مع أنّه دائما ما يهجرني ، و أنا أحيانا أكرهه و لا أريد العلاقة الحميميّة معه ..

في اعتقادك ما هي الأسباب التي أدّت إلى تفاقم المشكلة؟
بعده دائما وهروبه المستمرّ في اعتقاده أنّه لا دخل له فيها . أعمال المكائد و السحر من جهة عمّاتي وأخواته و أمّه المستمرّة للتفرقة بيننا. زواجه منذ خمسة عشر يوما من فتاة تصغره بثلاثين سنة و لها بنت نفس الغلطة معي. لا مبالاته المستمرّة .

ما هي الإجراءات التي قمت بها لحلّ المشكلة؟
السكن مع أهله .
الاستقالة من العمل .


الإجابة

أختي الكريمة زينب ..
عليكم السلام ورحمة الله تعالى وبركاته
أرحّب بك كلّ الترحيب وأشكر لك ثقتك في مركزنا وتوجّهك إلينا بطلب النصح وأسأل الله أن يوفّقنا للردّ عليك بما ينفعك .
ما لا يخفى على أحد عندما يقرأ استشارتك وما فيها من تفاصيل هو الاحترام المتبادل بينك وبين زوجك وحرص كلّ منكما على مساعدة الآخر والوقوف إلى جانبه عند احتياجه وهذا أساس رائع ومتين تُبنى عليه العلاقات ، ولكن الفجوة بينكما ناتجة عن عدم الصراحة التامّة في الحوار فيما بينكما، فعلى ما يبدو أنّ هناك من التكتّم لدى زوجك ما يجعله ينفجر في لحظات غضبه ليتلفّظ بألفاظ ربّما لا تعني عين الحقيقة ولكنّها ردود فعل وقتيّة، فقد تكون الكلمة التي قالها لك أنّه لا يخدمك وابنك وابنتك صادرة عن لحظة غضب .. ولكنّها في كلّ الأحوال قد تعبّر عن انزعاجه لأنّه لا يستطيع التعامل معك بتلقائيّة في وجود ابن أختك، وعليك هنا أن تعيري اهتماما لرغبته في الانفراد بك.
أمّا كونه لا يصرف عليك فهذا أمر قد يكون ناتجا عن جهله بالحكم الشرعي لنفقة الزوجة بغضّ النظر عن حالتها المادّية فلربّما يكون على اعتقاد أنّ حالتك المادّية الجيّدة تجعله في حِلٍّ من ذلك .. هل حدث حوار بينكما بالخصوص؟ تستطيعين إيصال المعلومة له بشكل غير مباشر كأن تقرئي مقالا بالخصوص بصحبته أو أن تخبريه عن الأمر ضمن عدّة معلومات على أنّها معلومات جديدة .
وبالنسبة لتعرّضك للسحر فيما مضى .. فإن كان ذلك صحيحا فليس من المستبعد أن تكون الآثار النفسيّة لتلك الفترة مستمرّة ، وليس من الضروريّ أن تكوني تحت تأثير سحر آخر .. ولكن .. أنصحك بالاستمرار في الرقية الشرعيّة قراءة واستماعا ويا حبّذا لو قام زوجك بذلك أيضا .
على كلّ حال .. كي تخرجي من حيرتك أختي الكريمة عليك بالاختلاء بنفسك والتفكير مليّا في أيّ قرار تودّين اتّخاذه والتأمّل في نتائجه وتبعاته ومدى قدرتك على تحمّلها والتكيّف معها.. وكونك تفكّرين في الطلاق أحضري ورقةً وقلما واكتبي إيجابيّات طلاقك وسلبيّاته وإيجابيّات بقائك معه وسلبيّاته وانظري إلى المصلحة المتحقّقة في الحالتين .. ومن ثمّ استخيري الله سبحانه وتعالى في قرارك فهو الأدرى بالخفايا علاّم الغيوب .
واعلمي أختي :
أنّ الكثير من الإشكالات بين الزوجين تحصل نتيجة الحوار الخاطئ في الوقت الخاطئ.
قد تتمكّنين عزيزتي من الوصول إلى حلّ وسط في حوار صريح وهادئ بينك وبين زوجك ، تعبّرين له فيه عن مشاعرك ومخاوفك وتستذكرين معه ذكرياتك وتطلبين منه البوح لك بمكنونات قلبه وعقله .. فتمتصّين قلقه وتواسين أحزانه ومن ثمّ تصلان إلى صياغة طيّبة لحياة سعيدة يسودها التفاهم.
أسأل الله لكما السداد والحفظ والاستقرار.

( عزيزي الزائر: المستشار بحاجة إلى أن يعرف تقييمكم للإجابة.. فلا تبخلوا عليه بالتقييم الموجود في أعلى الإجابة على اليمين .. ولا تبخلوا على المستشير برسائلكم وتجاربكم فإن الله في عون العبد ما دام العبد في عون أخيه )



زيارات الإستشارة:1576 | استشارات المستشار: 147


الإستشارات الدعوية

مجموعة طلب العلم لم تقبل بالمتزوجات!!
عقبات في طريق الداعيات

مجموعة طلب العلم لم تقبل بالمتزوجات!!

بسمة أحمد السعدي 17 - شوال - 1427 هـ| 09 - نوفمبر - 2006

وسائل دعوية

أرشديها للحق.. فإن راوغت فاحذفيها!

الشيخ.خالد بن سليمان بن عبد الله الغرير3589

الدعوة والتجديد

تم فسخ الخطبة فهل أنا بذلك أعترض على نعمة الله!

يوسف بن عبدالله بن عبد العزيز الحميدان10509



الجوع يتسبب في امتصاص أي غذاء
طرق تخفيف الوزن

الجوع يتسبب في امتصاص أي غذاء

د.عبد العزيز بن محمد بن عبد الله العثمان6767

استشارات محببة

زوجي  تزوّجني لمصلحة فقط ، أصرف وهو عاطل ..!
الاستشارات الاجتماعية

زوجي تزوّجني لمصلحة فقط ، أصرف وهو عاطل ..!

السلام عليكم ورحمة الله
سأعرض عليكم مشكلتي إذ ليس لي بعد الله...

جميلة بخيتان الحربي1372
المزيد

الشكّ لا يزول عنّي وأنا أنهار يوما بعد يوم !
الاستشارات الاجتماعية

الشكّ لا يزول عنّي وأنا أنهار يوما بعد يوم !

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
انا امرأة متزوّجة ولديّ بنت...

أ.هناء علي أحمد الغريبي 1372
المزيد

زوجي دائما ما يقارنني بنساء الحيّ !!
الاستشارات الاجتماعية

زوجي دائما ما يقارنني بنساء الحيّ !!

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته مشكلتي أنّي لا أعرف من السبب...

منيرة بنت عبدالله القحطاني1372
المزيد

زوجي تحرّش ببنتي الكبيرة منذ أن كان عمرها أربع عشرة سنة ...!
الاستشارات الاجتماعية

زوجي تحرّش ببنتي الكبيرة منذ أن كان عمرها أربع عشرة سنة ...!

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته أنا متزوّجة منذ اثنتين وعشرين...

جود الشريف1372
المزيد

لا يريد تدخّل مصلح بيننا فما الحلّ مع هذا الشخص ??
الاستشارات الاجتماعية

لا يريد تدخّل مصلح بيننا فما الحلّ مع هذا الشخص ??

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته متزوّجة منذ خمس سنوات ، زوجي...

فدوى بنت عبد الله بن عمير الخريجي1372
المزيد

لا أحد يتقدّم لي بسبب جسمي !
الاستشارات الاجتماعية

لا أحد يتقدّم لي بسبب جسمي !

السلام عليكم ورحمة الله عمري أربع وعشرون سنة أخواتي الأصغر منّي...

أ.سماح عادل الجريان1372
المزيد

زوجي دائما ما يقف ضدّي حتّى لو الحقّ معي!
الاستشارات الاجتماعية

زوجي دائما ما يقف ضدّي حتّى لو الحقّ معي!

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته أنا متزوّجة منذ ثماني...

أماني محمد أحمد داود1372
المزيد

بدأت أهزل وأحاول أن أنعزل عن العالم لكيلا أقع في الحرام !
الاستشارات الاجتماعية

بدأت أهزل وأحاول أن أنعزل عن العالم لكيلا أقع في الحرام !

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
أنا في حيرة من أمري من فضلكم...

مها زكريا الأنصاري1372
المزيد

زوجي لا يدنو منّي منذ بداية زواجنا !
الاستشارات الاجتماعية

زوجي لا يدنو منّي منذ بداية زواجنا !

السلام عليكم ورحمة الله أنا متزوّجة منذ خمس سنوات ، زوجي كريم...

سلوى علي الضلعي1372
المزيد

لم أستطع الاستمرار لأنّي أحبّ الرجل الأوّل!
الاستشارات الاجتماعية

لم أستطع الاستمرار لأنّي أحبّ الرجل الأوّل!

السلام عليكم - لا أعلم حتّى الآن سبب طلبي للاستشارة رغم فوات...

مها زكريا الأنصاري1372
المزيد