الاستشارات النفسية » الاضطرابات النفسيه للراشدين


08 - صفر - 1433 هـ:: 03 - يناير - 2012

أصبحت أفكر بالموت بدلا من العيش في التفكير!


السائلة:eyme

الإستشارة:ياسر بن عبد الكريم بكار

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته..
أشكركم لما تقومون به من جهد جعله الله في موازيين حسناتكم.
في البداية أود أن أشير إلى أني قد بعثت لكم منذ أسبوعين أو ثلاثة استشارة طبية كان بعضها صحيحا والآخر كله وسوسة نعم فأنا مصابة بوسواس الموت ووسواس المرض منذ ما يقارب ثلاث أو أربع سنوات ولكن ليست متواصلة ولله الحمد بل تأتيني على شكل نوبات متفرقة...
بداية وسواسي كانت عند سماعي لشريط ديني عن الموت وذلك عندما كنت في الصف الأول المتوسط شعرت فقط بالخوف ولكن لم أصل لحد الوسوسة فقط خوف طبيعي بعد مدة تناسيت الأمر وعشت حياتي بشكل طبيعي جدا وفي سنتي الثانوية الأخيرة توفيت أختي رحمها الله بسبب مرض ولكن ذلك لم يشكل خوفا أو هاجسا فقط خوف طبيعي بعدها ذهبت للجامعة وبعد انتهائي من سنتي الجامعية الأولى قرر أهلي السفر كنت سعيدة جدا ولكن قبل ذهابنا بأسبوع أصبحت فجأة قلقة وأفكر كثيرا وأتساءل هل سأعود أم أني سأموت وأصبحت خائفة ولا أريد السفر ولكني من النوع الكتوم جدا فسافرت مكرهة وكانت إجازة سعيدة وكل شيء مر على خير ما يرام وبعد عودتي من السفر بمدة عاد لي هذا القلق وأصبح يأتيني بشكل نوبات من ضربات القلب وتعرق وأشعر أني سأموت وأصبحت أرى الأشياء بنظرة وداعية حتى أني كنت أوسوس أني مصابة بمرض القلب والسرطان ومن هذه الوساوس حتى أني كنت أقضي أغلب وقتي في النوم لأتخلص من التفكير وأهملت نفسي.
بعدها بشهر تقريبا أصبت بما يسمى اختلال الآنية وهذا ما أخبرني به طبيب نفسي تعالجت معه عن طريق الماسنجر وهو من أخرجني من هذه الحالة التي ظننت أني لن أخرج منها أبدا بفضل الله ثم بفضله عادت أموري تدريجيا إلى حالتها الطبيعية رغم الخوف الخفيف الذي كان يزداد أحيانا لكني كنت أحاول التغلب عليه ولله الحمد مرت سنتان على هذا الحال.. قبل تقريبا شهر عادت إلي هذه الوساوس أي وسواس المرض والموت لكن ولله الحمد دون نوبات أو اختلال فقط تفكير متواصل ومزعج وسواس المرض تخلصت منه بعد ذهابي لطبيبين ولكن لم يعرفوا ما بي فأخبرني والدي أنه من غير المجدي ذلك وأخبرتني أمي أن أمسح علي مكان الألم وأقرأ القرآن (بالرغم أنهما لا يعلمان أي شيء عن الوسواس) والحمد لله بعد يومين من ذلك اختفى هذا الوسواس بفضل الله ولكن وسواس الموت بقي معي رغم أني تبت من سماع الغناء وأصبحت أقرا من القرآن كل يوم وأصلي ركعتين قبل النوم وأدعو الله أن يشفيني ويبعد عني القلق ولأكون صريحة أصبحت أكثر أنانية ولكن ما زلت أفكر كثيرا بالموت في كل شيء وقبل يومين أصبحت رغم خوفي من الموت أريد أن أموت أصبح تفكيري متناقض حتى أني أصبحت لا أعلم من أنا بالضبط أشعر أني أعيش في روتين مستمر وأفكر ماذا إذا كبرت وتزوجت وبعدها ماذا سيحصل لأموت الآن وأرتاح من التفكير أصبحت أفكر هذا رغم خوفي من الموت ودائما لا أتخيل أني زوجة أو أم بالرغم أني في بعض الأيام التي تكون حالتي النفسية فيها جيدة أفكر بالحياة بتفاؤل وسعادة لكن الآن أصبحت أفكر بالموت بدلا من العيش في التفكير ساعدوني فأنا حائفة جدا، جدا..


الإجابة

الأخت الكريم
و عليكم السلام ورحمة الله ..
مرحبًا بك في موقع (لها أون لاين)، وأهلاً وسهلاً.
الأعراض التي تحدثتِ عنها من الأعراض المشهورة لمرض القلق، وهو من الأمراض المنتشرة في مثل عمرك، والعلاج متيسر لكنه بحاجة إلى السعي الحثيث والالتزام، مع الرغبة الحقيقة في الخروج من هذه الحالة.
 هناك عدة أمور أود أن أركّز عليها هنا:
الأمر الأول:
يأتي القلق هنا على شكل أفكار ملحّة، تحمل التوجس والخوف من الموت، والإصابة بالأمراض، وحدوث مكروه بالإنسان، وهذه الأفكار تشغل التفكير لدرجة أنها تعطّل حياة الإنسان، وتورثه الألم.
الأمر الثاني:
مع التطور العلمي للأدوية النفسية أصبح لهذا المرض علاج دوائي نافع، يعطي مفعولاً رائعًا لا يسبب الإدمان أو التعود، وليست له أعراض جانبية خطيرة.
لهذا أود منك استشارة طبيب نفسي؛ ليعطيك العلاج المناسب، بعد التأكد من التشخيص، وإجراء بعض الفحوصات المختبرية.
الأمر الثالث:
هناك نمط مهم للعلاج هو العلاج النفسي، ويركز هذا العلاج على عدة أمور؛ منها ما تقرره القاعدة المعروفة، وهي أن «مشاعرنا في الواقع ليست مرتبطة بالأحداث التي تحدث لنا أو نتوقعها، بل هي مرتبطة بالأفكار التي تشغل ذهننا، وبالطريقة التي نتحدث مع أنفسنا فيها». ولو استطعنا أن نغيّر من طريقة حديثنا مع أنفسنا، واستطعنا أن نغير الأفكار التي تشغل بالنا، قد نستطيع التحكم أكثر في المشاعر مثل الخوف، وغيرها.
الأفكار التي تشغل بالك هنا هي الخوف من الموت، وتوقع الأسوأ، أو الخوف من المرض، وغير ذلك، والواقع أنكِ إذا استطعتِ أن تغيري من نمط التفكير هذا إلى التفكير الإيجابي أو حتى تفكير منطقي فستجدين فائدة كبيرة.
يجب أن أقرر أنني وجدت من المرضى ممن كانوا يعانون من هذا النوع من القلق وبدؤوا بتغيير أسلوب التفكير إلى أسلوب تفكير منطقي وإيجابي، وهو أن الموت أمرٌ مكتوب ولا مفر منه، ومكتوب في القدر قبل خلق السموات والأرض بآلاف السنوات، وهذا لا يمكن تغييره، سواءً شعرنا بالقلق أم لم نشعر، شعرنا بالألم أم لم نشعر، توجسنا منه أم لم نتوجس، فهو أمرٌ قادم لا محالة، والتسليم به هو جزء من التسليم بالقضاء والقدر والذي هو أحد أركان الإيمان.
 وهذا أمر منطقي وحقيقي، وهو جزء من ديننا الحنيف؛ ولذا عندما أحدث نفسي يشكل متكرر أنني سأموت عندما يكون الله قد كتب لي الموت وفي الساعة المحددة وفي الدقيقة المحددة وفي المكان المحدد، وقد مات رسول الله صلى الله عليه وسلم وهو أفضل البشر، فالموت حق لن ينجو من أحد على الإطلاق.. هذا من جهة.
ومن جهة أخرى العمل على استغلال هذه الدقائق فيما ينفع، وفي الاهتمام بأمور الدنيا والدين، كما ورد في الحديث الشريف عن أَنَس بْن مَالِكٍ رضي الله عنه قَالَ: قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ: «إِنْ قَامَتْ السَّاعَةُ وَبِيَدِ أَحَدِكُمْ فَسِيلَةٌ، فَإِنْ اسْتَطَاعَ أَنْ لَا يَقُومَ حَتَّى يَغْرِسَهَا فَلْيَفْعَلْ» [الحاكم وصححه ووافقه الذهبي] من هذا الحديث نستفيد أن العمل في الدنيا ليس مرتبطًا بالموت وساعته، بل هو واجب نقوم به كل يوم، مهما كانت الظروف.
الأمر الرابع:
هناك مجموعة من الأمور التي أود منك أن المحافظة  عليها، منها وضع برنامج رياضي يومي، فقد أثبتت الدراسات العلمية جدواه وفاعليته الإيجابية، ومن ذلك أيضًا وضع برنامج لتطوير الذات عبر المشاركة في نشر قضيةٍ ما ونصرتها، أو تطوير مهارة ما مثل القراءة أو اللغة، ومد العلاقات مع الآخرين، وغير ذلك.
عندما نسعى إلى رفع أنفسنا من مرتبة إلى مرتبة أعلى عندها نكون في الواقع نبث في أنفسنا روحًا جديدة تناقض تلك الأفكار المقلقة.
أتمنى لك التوفيق, وأهلاً وسهلاً بك.



زيارات الإستشارة:7068 | استشارات المستشار: 577


استشارات محببة

زوجي دائما ما يقارنني بنساء الحيّ !!
الاستشارات الاجتماعية

زوجي دائما ما يقارنني بنساء الحيّ !!

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته مشكلتي أنّي لا أعرف من السبب...

منيرة بنت عبدالله القحطاني1140
المزيد

اكتشفت أنّ مصادقتها للشبّان أكثر بكثير من مصادقتها للفتيات !
الإستشارات التربوية

اكتشفت أنّ مصادقتها للشبّان أكثر بكثير من مصادقتها للفتيات !

السلام عليكم ورحمة الله و بركاته
مشكلي مع طالبتي في البداية...

رانية طه الودية1140
المزيد

مشكلتي ابنتي الكبيرة مهملة جدّا في دراستها!
الإستشارات التربوية

مشكلتي ابنتي الكبيرة مهملة جدّا في دراستها!

السلام عليكم .. أنا متزوّجة ولديّ طفلتان الأولى عشر سنوات والثانية...

أ.عبير محمد الهويشل1141
المزيد

لم تعد لدي رغبة في الحياة وأفكر في الانتحار !
الاستشارات النفسية

لم تعد لدي رغبة في الحياة وأفكر في الانتحار !

السلام عليكم
أعاني من بعض الأعراض منذ ثلاث سنين تقريبا ، أمّا...

رفعة طويلع المطيري1141
المزيد

لغة الحوار بيني وبين والدتي منعدمة !
الاستشارات الاجتماعية

لغة الحوار بيني وبين والدتي منعدمة !

السلام عليكم ورحمة الله
أنا سريعة الانفعال والغضب تربّيت في...

عزيزة علي الدويرج1141
المزيد

تعلّقت به و بدأت أفكّر فيه ليل نهار !
الاستشارات الاجتماعية

تعلّقت به و بدأت أفكّر فيه ليل نهار !

السلام عليكم ورحمة الله أنا متزوّجة و لديّ طفل و زوجي طيّب و...

فدوى بنت عبد الله بن عمير الخريجي1141
المزيد

بدأت في مرحلة العناد الصريح ومحاولة استفزازي
الإستشارات التربوية

بدأت في مرحلة العناد الصريح ومحاولة استفزازي

السلام عليكم ورحمة الله أنا أمّ موظّفة أنشغل كثيرا عن ابنتي...

د.محمد بن عبد العزيز الشريم1141
المزيد

أريد أن أصالحه لكنّي أخاف ألاّ يصدّقني!
الاستشارات الاجتماعية

أريد أن أصالحه لكنّي أخاف ألاّ يصدّقني!

السلام عليكم أرجو المساعدة أنا متزوّجة ولديّ طفلان أسكن في...

أ.سماح عادل الجريان1141
المزيد

تقول له والدته سوف أرجعك إلى دار الأيتام !
الإستشارات التربوية

تقول له والدته سوف أرجعك إلى دار الأيتام !

السلام عليكم ورحمة الله
المشكلة التي تضايقني تضايق أيضا...

د.محمد بن عبد العزيز الشريم1141
المزيد

كيف أقنعهم بالخروج من جامعتي؟
الاستشارات الاجتماعية

كيف أقنعهم بالخروج من جامعتي؟

السلام عليكم ورحمة الله أنا شابّ ابن أمّي وأبي ولديّ خمسة إخوة...

الشيخ.خالد بن سليمان بن عبد الله الغرير1141
المزيد