الاستشارات الاجتماعية » قضايا بنات » البنات والحب


11 - ربيع الآخر - 1427 هـ:: 10 - مايو - 2006

أحببت منشداً ودعوت الله تعالى أن يكون من نصيبي!!


السائلة:مهمومة

الإستشارة:خالد بن سليمان بن عبد الله الغرير

أنا فتاة أحببت منشداً، وذلك من المتوسطة، وأنا الآن في الثاني ثانوي، يوم أسمع صوته أطير من الفرحة، أحس بشعور غريب، وأنا طالبة تحفيظ وأحفظ من كتاب الله 8 أجزاء، وقد استشرت أحد المختصين في أحد المواقع ولم أستفد شيئاً، وقد استخرت الله تعالى وأحسست في نفسي القبول، وأنا قد علمت أنه غير متزوج، وصرت أدعو الله أن يكون من نصيبي، ساعدوني، وهو إنسان ملتزم وفيه طرفة ومحبوب من الكل وحبه لم يؤثر على مستواي.


الإجابة

الأخت الفاضلة التي أسمت نفسها مهمومة:\r\nروى الترمذي بسنده عن أبي أن النبي صلى الله عليه وسلم قال في بيان حديث إزالة الهــم: اللهم إني عبدك ابن عبدك ابن أمتك ناصيتي بيدك، ماضِ في حكمك، عدل في قضاؤك، أسألك بكل اسم هو لك سميت به نفسك أو أنزلته في كتابك، أو علمته أحداً من خلقك أو استأثرت به في علم الغيب عندك أن تجعل القرآن ربيع قلبي، ونور صدري، وجلاء حزني وذهاب همي.\r\nاللهم إني أعوذ بك من الهم والخزن، والعجز والكسل والبخل والجبن، وضلع الدين وغلبة الرجال. \r\nأنت طلبت النصيحة أو الاستشارة ومن حقك علينا أن ننصحك بما نراه الحق. \r\nنصيحتي لك أن تلتفتي لنفسك من إكمال حفظك لكتاب الله وقراءة التفسير وبرك بوالديك والالتفات لدراساتك, أوصيك بالالتحاق بأحد دور التحفيظ إن وجدت لديكم والانضمام لركب الأخوات الصالحات المهتمات بالقرآن وحفظه تعلما وتعليما فقد صح عنه عليه الصلاة والسلام قوله: (خيركم من تعلم القرآن وعلمه) فانظري الخيرية العظيمة في هذا الطريق الذي سلكتيه فلا تقفي ولا تتقهقري ناكصة راجعة فكل حرف تقرئينه بعشر حسنات, أو كذلك عبر جمعية المصلى الموجودة في مدرستكم  وحبذا لو كان لك حضور لدروس العلم والمحاضرات والاستفادة منها أو طلب العلم الشرعي عبر أشرطة المشايخ وخصوصا أشرطة الشيخان الإمامان الشيخ ابن باز أو ابن عثيمين رحمهما الله تعالى.\r\nدعي عنك التفكير في الزواج وليكن دعاؤك اللهم يسر لنا في الأمور كلها وهيئ  لنا من أمرنا رشدا.\r\nأتمنى أن تقتربي من أمك أكثر وأكثر حاولي الجلوس معها كثيرا وافتحي لها قلبك ولا تخبئي عنها شيئا, اجعليها لك صاحبة وصديقة تكشفين لها كل أمورك بادلي أمك الحب واطلبي منها كذلك الجلسات الخاصة والمقرونة بالحوار ولا يمنع من ممازحتك لأمك بكل أدب, أود فعلا أن تقتربي من أمك كما ذكرت لك أكثر مما أنت عليه الآن. \r\nوأوصيك بعدم سماع أشرطة هذا المنشد لكي تصفو لك حياتك ويهدأ تفكيرك أسمعيها مني نصيحة أخ مشفق يحب لك الخير ويرجوه لك وثقي بأن بعدك لفترة معينة عن أشرطته سيؤدي بعد فترة لضمور ما لديك من شعور تجاهه ولا تغتري أحيانا بالمظاهر فالحياة مع الناس على الغالب الأعم يكون فيها تزين بعضهم لبعض كما ذكر ذلك ابن القيم رحمه الله تعالى والاحتكاك بهم على أرض الواقع تكشف الكثير من أخلاقــهم وتذهبين تبحثين عن تلك النفس المرحة وخفيفة الظل والمقبولة فإذا هي بين جدران البيوت غير التي تظهر للناس. \r\nثم أنبهك لأمر قد يغفل عنه البعض وهو ما نلمسه من البعض من كثرة سماع النشـــيد فالإكثار منها يصرف عن كثير من معالي الأمور وهي إنما تباح بشروط وضوابط معينة , فلا ينبغي للمسلم أن يغلب على وقته سماع النشيد فمن امتلاء     \r\nقال الشيخ محمد الصالح العثيمين رحمه الله: (الأناشيد الإسلامية كثُرَ الكلام حولها، وأنا لم أستمع إليها منذ مدة طويلةٍ، وهي أول ما ظهرت كانت لا بأس بها، ليس فيها دفوف، وتُؤدَّى تأديةً ليس فيها فتنة، و ليست على نغمات الأغاني المحرمة ، لكن تطورت وصارَ يُسمع منها قرع يُمكن أن يكون دُفاً، و يمكن أن يكون غيرَ دُفٍّ. كما تطورت باختيار ذوي الأصوات الجميلة الفاتنة، ثم تطورت أيضاً حتى أصبحت تؤدى على صفة الأغاني المحرمة ، لذلك: أصبح في النفس منها شيء وقلق، ولا يمكن للإنسان أن يفتي بإنها جائزة على كل حال ولا بأنها ممنوعة على كل حال، لكن إن خلت من الأمور التي أشرت إليها فهي جائزة، أما إذا كانت مصحوبة بدُفٍ، أو كانت مختاراً لها ذوو الأصوات الجميلة التي تَفتِن، أو أُدِّيَت على نغمات الأغاني الهابطة، فإنّه لا يجوز الاستماع إليها).\r\nوقد حذر السلف أيما تحذير من هذه الأناشيد وما يشابهها، فقد سئل الإمام أحمد رحمه الله: ما تقول في أهل القصائد؟ فقال: بدعة لا يجالسون. وقال الإمام الشافعي رحمه الله: خلّفتُ شيئاً أحدثته الزنادقة، يسمونه التغبير، يصدون به عن القرآن.\r\nقال شيخ الإسلام ابن تيمية رحمه الله معقباً: \"وهذا من كمال معرفة الشافعي وعلمه بالدين، فإن القلب إذا تعود سماع القصائد والأبيات والتذ بها حصل له نفور عن سماع القرآن والآيات، فيستغني بسماع الشيطان عن سماع الرحمن\" الفتاوى (11/532)وللأسف الأناشيد الموجودة في الأسواق والتي خرجت في الأوقات المتأخرة فيها كثير من التجاوزات. \r\nأسأل الله أن يصلح حالك ويهيئ لك من أمرك رشدا  ويزينك بزينة الإيمان ويحبب لك فعل الخيرات وترك المنكرات وحب المساكين.



زيارات الإستشارة:4123 | استشارات المستشار: 308


استشارات محببة

مكرر سابقا
الأسئلة الشرعية

مكرر سابقا

السلام عليكم أنا متزوجة منذ أربع سنوات ومشكلتي أني أقطن مع أم...

قسم.مركز الاستشارات1948
المزيد

إخواني غير مقتنعين به!
الاستشارات الاجتماعية

إخواني غير مقتنعين به!

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته..rn أنا فتاة أبلغ من العمر...

د.مبروك بهي الدين رمضان1950
المزيد

هل صلواتي وصيامي يحتاج إعادة 23 سنة?
الأسئلة الشرعية

هل صلواتي وصيامي يحتاج إعادة 23 سنة?

السلام عليكم ورحمة الله..rnسؤالي إلى الدكتورة رقية المحارب..rn...

د.رقية بنت محمد المحارب1950
المزيد

زوجي مشهور وفي جوّاله محادثات  وصورا مع فتيات ؟!
الاستشارات الاجتماعية

زوجي مشهور وفي جوّاله محادثات وصورا مع فتيات ؟!

السلام عليكم ورحمة الله أكتب إليكم طالبة منكم حلاّ لمشكلتي مع...

أ.سماح عادل الجريان1950
المزيد

إنّه ذئب بشريّ ينتظر الوقت المناسب حتّى يفترسكِ!
الاستشارات الاجتماعية

إنّه ذئب بشريّ ينتظر الوقت المناسب حتّى يفترسكِ!

السلام عليكم ورحمة الله أنا بنت عمري أربعة وعشرون عاما أحبّ...

مها زكريا الأنصاري1950
المزيد

مشكلتي كثرة الخطّاب وأنا لا أريد الزواج !
الاستشارات الاجتماعية

مشكلتي كثرة الخطّاب وأنا لا أريد الزواج !

السلام عليكم ورحمة الله أنا فتاة عمري ثلاث وعشرون سنة غير متزوّجة...

نورة العواد1950
المزيد

كيف أجعل الناس يسامحونني ؟
الاستشارات الاجتماعية

كيف أجعل الناس يسامحونني ؟

السلام عليكم ورحمة الله أنا فتاة أبلغ من العمر ثلاثة وعشرين...

د.مبروك بهي الدين رمضان1950
المزيد

اخترت هذا الموضوع فهل هو مناسب؟
الإستشارات التربوية

اخترت هذا الموضوع فهل هو مناسب؟

فضيلة الأستاذ المحترم أ.د عبدالكريم بكٌار .السلام عليكم ورحمة...

أ.د.عبد الكريم بن محمد الحسن بكار1951
المزيد

ابنتي خائفة جدا من المعلمات بشكل غريب!
الإستشارات التربوية

ابنتي خائفة جدا من المعلمات بشكل غريب!

السلام عليكم..
لدي بنت عمرها تسع سنوات وتدرس بالصف الرابع...

فاطمة بنت موسى العبدالله1951
المزيد

أحاول تحفيظها الحروف وأشكالها لكنني أفشل!
الإستشارات التربوية

أحاول تحفيظها الحروف وأشكالها لكنني أفشل!

السلام عليكم.. أشيروا علي.. ابنتي عمرها 3 سنوات أحاول تحفيظها...

عزيزة علي الدويرج1951
المزيد