الانتفاضة تضرب المجتمع الصهيوني بالجوع

أحوال الناس
09 - شوال - 1425 هـ| 22 - نوفمبر - 2004


تل أبيب: نشرت صحيفة "معاريف" العبرية ملخص تقرير حول زيادة معدلات الفقر داخل المجتمع الصهيوني. وقالت الصحيفة: إن التقرير الذي ستنشره مؤسسة التأمين الوطني كاملاً اليوم الثلاثاء يؤكد تفشي ظاهرة انتشار الجوع داخل المجتمع بسبب الأزمة الاقتصادية الطاحنة التي تضرب الكيان منذ اندلاع الانتفاضة الفلسطينية الثانية منذ أربع سنوات.

وأشارت الخطوط التفصيلية الأولى للتقرير أن غالبية حالات الجوع تتركز في محيط الأطفال الصهاينة حيث بلغ عددهم 40 ألف طفل من إجمالي مليون وستمئة ألف جائع صهيوني.

وكانت آخر الأرقام الصادرة عن المؤسسة ذاتها في ديسمبر من العام الماضي قد أوضحت أن عدد الجوعى وصل لمليون واثنين وأربعين ألف حالة جوع.

ونشرت الصحيفة العبرية التحقيق مصحوبًا بصورة فتاة تبحث عن طعام في أوعية الطعام داخل منزلها وهي فارغة.

وكانت رسائل عديدة قد وصلت رئيس الحكومة من العائلات الجوعى يطالبونه بالتحرك لسد رمقهم بدلاً من إنفاقه العسكري المبالغ فيه على الحراسات الأمنية الشخصية له ولكبار وزرائه، وعلى الجانب العسكري في محاولاته لوقف المقاومة الفلسطينية. 



روابط ذات صلة


المقالات المنشورة تعبر عن رأى كاتبها ولا تعبر بالضرورة عن رأى لها أون لاين



تعليقات
فضلا شاركنا بتعليقك:
  • كود التحقيق *:
    لا تستطيع قراءة الكود? click here للتحديث

هناك بيانات مطلوبة ...