"يتجه الديكور نحو الأثاث الأكثر سهولة وفنية "

مهندس الديكور مصعب مرعي لـ"لها أون لاين"

بوابة زينة وجمال » ديكور » أثاث منزلي
25 - ربيع الآخر - 1435 هـ| 26 - فبراير - 2014


1

لا مكان يهم الإنسان بأن يكون مريحا أكثر من بيته، يريد أن يشعر فيه بالراحة والهدوء وسهولة التحرك وعدم الضجر والملل، وتهتم ربات البيوت على وجه التحديد أكثر بديكور المنزل، فدائما ما تسعي إلى إحداث بعض التغييرات المؤثرة على ديكورات المنزل من فترة إلى أخرى.

 

أشياء يسيرة نغير أماكنها أو ألوانها تمنح المكان مدى كبيرا من الروعة والجمال، ولها الأثر الذي تضفيه على المكان. حيث أكد خبراء الديكور أنه من الممكن إضافة لمسات يسيرة من خامات متوافرة في المنزل؛ لصنع ذلك التغيير دون الحاجة لإنفاق الأموال.

"لها أون لاين" في الحوار التالي مع مهندس الديكور مصعب مرعي، صاحب  شركة "بوكس ديزاين" في غزة تقدم مجموعة من الأفكار والنصائح عند تغير شكل ديكور المنزل الذي يُسكن به، أو كيف يكون ديكور المنزل الجديد.

 

- كيف يمكن الاستقرار على ديكور معين مرضي لصاحب المنزل؟

يوجد أناس لديهم التصور السابق عن الديكور، فيطلبون ما يريدون، وآخرون يطلبون سماع الاقتراحات المناسبة من مهندس الديكور، نحن دائما نسمع أفكار الزبون، ماذا يطمح؟ بماذا يفكر؟ ماذا يريد ويحب؟ ثم ننسج له من أفكاره وننفذه على أرض الواقع بطريقة تناسب أيضا قدراته المالية.

 

- هل من نصائح لتفادي أخطاء تحقيق ديكور جميل ومناسب في منزل جديد؟

قبل بناء البيت: من المهم عرض مخططه الهندسي على مهندس الديكور، هذه نقطة مهمة جدًا، يجب أن يشارك مهندس الديكور المهندس المعماري في وضع تصميم مشترك يناسب ديكور جيد.

  كثير من البيوت جيدة البناء، كفيلا فخمة في الشكل الخارجي، تتكون من ثلاثة طوابق، لكن لا يمكن تطبيق ديكور جيد لها؛ بسبب تقسيمها غير المناسب، كأن تخلو من الواجهات لتحكم في الديكور، الشبابيك تأخذ منها مساحة كبيرة كثلاثة أمتار، هناك نضطر لأن نستخدم الستائر  بأكثرية وهذا غير جيد. وأؤكد أن تقسيم البيت مهم جدًا، ويجب أن يكون مدروسا؛ لأنه يتحتم أن يكون الديكور جميلا.

 

- من أين نبدأ التجهيز في المنزل الجديد وكيف نرتب أثاثه؟

نحن نعتبر تقسيم البيت هو نصف الديكور، ونعتبر أن الديكور المناسب سيكون ـ حتما ـ الأجمل، هناك بيوت مفتوحة المرافق في الغالب، وهناك بيوت مغلقة يكون كل مكان فيها مستقلا عن الآخر، وتعتبر البيوت المفتوحة أجمل من ناحية الديكور، إلا أن مشكلتها هي صعوبة ضبط التكيف والتبريد.

الديكور أذواق، نفكر دائما في إعادة صياغة أفكار الزبون، من حيث الألوان والقطع المعينة، ثم نأخذ أفكاره ننسقها مع الأجمل والأنسب له.

 

- لو أردنا تجديد المنزل دون الانتقال منه، فما الخطوات التي نتبعها؟ بشرط عدم الاضطرار إلى شراء مقتنيات جديدة، ماذا نفعل؟

هناك الكثير من الطرق لإضفاء تغير جيد على أثاث وترتيب المنزل، فتغير أشياء يسيرة، نغير أماكنها أو ألوانها سنلاحظ بعدها مدى الروعة والجمال الذي تضفيه على المكان، المهم أنه يجب أن يكون الأثاث مناسبا لحجم المكان وتقسيمه، الأثاث المريح قاعدة مناسبة في المكان المناسب.

يمكنا إضافة سجادة صغيرة، شرشف (ملاية أو مفرش) طاولة، تغير مكان الطاولة، توجيه مكان التلفاز ليتناسب مع الترتيب الجديد لطقم الجلوس، وهذا مهم لأنه يجمع العائلة، أي أنه منطقة مركزية في البيت، يمكننا تغيير وترتيب طقم الجلوس بشكل مناسب وجديد، وتبديل أماكن اللوحات والصور على الجدران، أو دهن واجهة واحدة من الجدران بلون مختلف.

 

- ما الأفضل بالنسبة للجدران، الطلاء و الدهانات أم ورق الجدران؟

هناك توجه نحو ورق الجدران، نتائجه جميلة، معظم عملنا الآن ورق جدران بنسبة 70 % ، ورق الجدران يمنح شكلا يسيرا مع شعور بالديمومة أكثر، بأي وقت نستطيع التعديل عليه، ويكون الفرق شاسعا بين القديم والجديد، وهو أيضًا ذات التصميم الاقتصادي أي الأوفر للزبون، ويعطي نتيجة أسرع في التنفيذ.

مشكلة الدهانات أنها مملة وصعبة التغيير، و تفاصيلها المتعددة تسبب الملل بعد فترة، خاصة أن تجديدها صعب، لأن فيه تفاصيل كثيرة.

 

-    تغيير مواقع التحف ووضع قوارير الزرع ومصابيح الإضاءة مهم لإحداث التغيير، كيف ذلك؟

فعلًا تغيير نوع الإضاءة مهم جدًا، والإضاءة والأنوار تحدث ديكورا جميلا، ونتيجة جديدة.

 هناك أنواع مختلفة من الإضاءة، منها الإضاءة الغير مباشرة، أو الإضاءة الخفية، ومن المهم أن نبتعد عن الإضاءة المباشرة لأنها لا تحدث ديكورا. هناك لمبات صغيرة رخيصة الثمن لها ألوان مختلفة، تستخدم كألوان جانبيه تعطي شكلا جميلا ورومانسيا هادئا.

وتحدث أيضًا قوارير الزرع والزهور شكلا جميلا جدًا في البيت، يمكن وضعها قي أماكن مناسبة لتزيين أرجاء المنزل. أو تغيير أماكنهم الأولي، مثلا وضع أفرع الشجر البلاستيكية على مواسير حوض الاستحمام، وضع مزهريات على أرفف الشامبو أو مزهريات على الرف الذي يعلو الحوض.

 

-    ماذا عن أرضيات المنزل "البلاط" والسقف؟

أرضية المنزل مهمة في الديكور، يفضل أن تكون سادة بدون أحزمة، ويفضل الأرضيات الفاتحة الكبيرة، ويفضل الألوان مثل البيج والأخضر والأزرق،  بتدريجات فاتحة حتى تعطينا أكبر شعور بالاتساع.

فيما يتعلق بالسقف: من المهم أن يكون بديكور يسير لا يعج بالجبس، أي أن تبسيط (سهولة) السقف هو الأجمل.

 

- يتجه الناس الآن أكثر إلى الأماكن قليلة الأثاث؛ لأنها تمنح المكان السعة، هل هذا صحيح؟

فعلا يتجه الناس الآن نحو الأثاث الأكثر بساطة أو سهولة، بساطة مدروسة لحد الفخامة، كأن أضع قطعة كنب من ماركة عالمية في مكان ما توضع كقطعة فنية، ثم أبسط (أو أفرش) كل ما هو موجود حول هذه القطعة من أثاث، أي تكون هناك منطقة مركزية نشتغل عليها كثيرا، ونوليها أهمية كبيرة، ثم نبسط ما حولها، بحيث أوجه الضيف نحو المركزية بأن تكون الأكثر جمالية، و تعطيه إحساسا بفنية الديكور، وعدم تشتته بعدة ديكورات في المنزل.

 

-    غالبا ما يتشارك الزوجان، الزوجة والزوج في إعطاء تصورات لديكور المنزل، ماذا عن تجربتك مع الطرفين؟

هذا صحيح، بإمكاننا أن نأخذ أفكارا وتصورات من الرجل والمرأة سويا، لكن أسوأ ما أواجهه تناقض تصورات الديكور بين الزوج وزوجته، حيث يكون لكل منهما رأي وتصور مستقل ومخالف عن الآخر، وهذا ما يضعنا في حيرة، لذا نضطر لتعدد الخيارات حتى نقنع الطرفين.

(يضحك) المصيبة أن يصر كل منهما على شيء مختلف، النساء الأكثر "غلبة".

 

- هل هناك تفضيل بين استخدام الماركات العالمية وبين الصناعة المحلية للأثاث؟

هناك  صناعة محلية جيدة وفخمة، لكن لا يمكن إنكار أن الماركات العالمية لها لمسات مميزة في الديكور، وفي النهاية نحن نسعى لتحقيق الجمال والبساطة أو السهولة.

روابط ذات صلة


المقالات المنشورة تعبر عن رأى كاتبها ولا تعبر بالضرورة عن رأى لها أون لاين



تعليقات
فضلا شاركنا بتعليقك:
  • كود التحقيق *:
    لا تستطيع قراءة الكود? click here للتحديث

هناك بيانات مطلوبة ...