علاقة البنت بأبيها تؤثر على حياتها الزوجية في المستقبل

أحوال الناس
23 - ذو القعدة - 1430 هـ| 11 - نوفمبر - 2009


1

القاهرة ـ لها أون لاين‏:‏ يبدو أن المثل القائل كل فتاة بأبيها معجبة له صدى في واقع الفتيات ويعد من أولى مؤشرات علاقتها بزوج المستقبل، فالأب هو المثل الأعلى الذي يمنحها الحنان والحب والحماية والأمان‏،‏ وأحيانا يحدث العكس‏ تماما،‏ وهذا ما يوضحه د‏.‏ نبيل رياض أخصائي الأمراض النفسية‏،‏ الذي يشير إلي أن الأب السوي عادة يمنح ابنته الاهتمام ويفتح معها جسرا من الحوار مما يمنحها الثقة بنفسها في اتخاذ قراراتها‏،‏ وهنا تبحث البنت عندما تكبر عن شريك لحياتها يماثل أباها وبمجرد أن تجده تصبح علاقتها به قويه وناجحة‏،‏ وعلى العكس من ذلك فإذا كانت علاقة الأب بابنته متوترة فإن علاقتها بزوجها تتوتر في المستقبل‏.‏

وحسب صحيفة الأهرام المصرية يوضح الدكتور نبيل أن هناك عدة مشاكل تؤثر علي علاقة الآباء ببناتهم‏،‏ فعندما يدلل الأب ابنته بشكل مبالغ فيه فإنها تعتقد أن هذا هو النمط المناسب في التعامل معها والذي يجب أن يكون عليه زوجها أيضا‏،‏ وهناك أب ينأي بنفسه عن التعامل مع ابنته‏،‏ معتقدا أنه بهذا يتبع منهجا تربويا سليما ولايعلم أن العقل الباطن لدي ابنته يجعلها تشعر بأنها لا قيمة لها لدى أبيها وبالتالي غير مرغوب فيها من أي شاب يطلبها للزواج‏.‏ أما الأب الذي تتعدد علاقاته النسائية وتعلم عنها ابنته فهو يمثل بالنسبة لها كارثة نفسية

لأن ذلك يجعلها تشك في كل من حولها ولا تقوي على إقامة علاقة متوازنة مع زوجها، وفي حالة البنت التي تتربي بعيدا عن الأب فإنها تحاول أن تقوي شخصيتها بطرق مختلفة لتعوض نفسها عن الأمان الذي حرمت منه‏.‏

روابط ذات صلة


المقالات المنشورة تعبر عن رأى كاتبها ولا تعبر بالضرورة عن رأى لها أون لاين



تعليقات
-- -

05 - رمضان - 1431 هـ| 15 - أغسطس - 2010




من القائل كل فتاة بابيها معجبة

فضلا شاركنا بتعليقك:
  • كود التحقيق *:
    لا تستطيع قراءة الكود? click here للتحديث

هناك بيانات مطلوبة ...