الحمى الألمانية لدى الأطفال.. الأعراض والعلاج

بوابة الصحة » الحمل والولادة » أمراض الأطفال
14 - جماد أول - 1427 هـ| 11 - يونيو - 2006


ترجمة : يوسف الوهباني

المصدر: جلدرين هيلث اند ويلنس

يتعرض أطفالنا لعدة أمراض في صغرهم، وبعض الأمراض تعتبر عادية بالنسبة للطفل مثل أمراض الكحة والأنفلونزا والسعال، أما الأمراض التي تقلق الأم والأب فهي الأمراض الغريبة التي تجعلهما يتخوفان مما حدث لطفلهما.

الوالدان الشابان اللذان لم يمرا بتجارب عديدة غالباً ما يحملان طفلهما إلى الطبيب إذا ظهرت عليه أعراض أي مرض غريب لم يصادفاه من قبل، أما الوالدان المجربان اللذان مرا بتجارب عديدة نسبة إلى تعدد ولادتهما، فإن التجربة تصقلهما وغالباً ما يتعاملان مع كل مرض بالصورة التي تناسبه.

يصيب الطفل مرض الطفح الوردي أو الحمى الألمانية بواسطة فيروس يعرف باسم "اكسانثم" أو المرض السادس، وهذا المرض يصيب الطفل ويضايقه ولكن سرعان ما يرحل عنه بلا علاج، ولكن هنالك علاجات شعبية تمنح للطفل لتقلل من غلواء المرض وشدته، أي أن كل شعب له أسلوب خاص في مكافحة هذا المرض.

يصيب هذا المرض عادة الأطفال الذين هم في سن أقل من عامين، بينما يندر أن يصاب به طفل عمره أقل من ثلاثة أشهر.

أعراض الإصابة بالحمى الوردية:

يصاب الطفل بالحمى الوردية حيث ترتفع لديه درجة الحرارة مع حدة وهيجان في الطبع، وغالباً ما تستمر معه هذه الحمى لمدة ثلاثة إلى أربعة أيام يعاني خلالها الطفل من حدة الحمى المرتفعة، وتزول بلا أدنى علاج لها، وفي تلك الفترة يصاب الطفل بطفح جلدي يظهر في شكل بثور وردية اللون أو حبوب حمراء تعم كل جسم الطفل، وتظهر بعد زوال آثار الحمى، وعملية ظهور تلك البثور بعد زوال الحمى إن دل إنما يدل على أن الفيروس المسبب للحمى هو غير الفيروس الذي يصيب الطفل بتلك الحمى، ولكننا لا ندري ما هو الفيروس الذي يصيب الطفل أولاً، وعادة ما يستمر الطفح الجلدي لمدة ما بين سبعة إلى ثمانية أيام.

كيف تنتشر الحمي الوردية؟

تنتشر فيروسات الحمى الوردية كما تنتشر الفيروسات الأخرى، أي بوساطة الجهاز التنفسي حيث تنتقل للطفل، وتستمر فترة حضانة المرض نحو (5-14) يوماً – حسب قوة هجمة الفيروس ومدى متانة جهاز المناعة.

يصاب الطفل في أغلب الأحيان بمرض الطفح الجلدي في فصل الربيع والصيف وأيام تساقط الأمطار، وحينما يصاب الطفل بذلك المرض فإنه يصبح في حل منه أي لا يصاب به مرة أخرى في حياته.

هل هنالك علاج محدد لهذا المرض؟

ليس هنالك علاج محدد للشفاء من هذا المرض، ولكن يمكن علاج الحمى بواسطة حبوب "اسيتامينوفين"، ويجب أن تحذر من علاج طفلك المصاب بالمرض بواسطة حبوب الأسبرين أو حبوب (ا- اس– ا).

 

روابط ذات صلة


المقالات المنشورة تعبر عن رأى كاتبها ولا تعبر بالضرورة عن رأى لها أون لاين



تعليقات
فضلا شاركنا بتعليقك:
  • كود التحقيق *:
    لا تستطيع قراءة الكود? click here للتحديث

هناك بيانات مطلوبة ...