لسنا صغارا على تعلم دروس الحياة 2/3

واحة الطفولة » واحة القصص
07 - ذو القعدة - 1430 هـ| 26 - اكتوبر - 2009


1

indusladies.com

بقلم  البروفيسورة: آن ويلسون اسكيف

و بعد أن أخذنا فترة من الراحة، عزمت أنا وأبي على الذهاب إلى البلدة، كان منزلنا يبعد عن الساحة مسافة شارعين، ولكن على الرغم من هذا: لا يمكننا رؤية الساحة! و ذلك لوجود تله في نهاية الشارعين، و كنا دائما نقضي كثيرا من الوقت في تسلقها.

كانت التله تحجب عنا رؤية الساحة؛ حتى نتمكن من الوصول إلى قمتها، و لم يكن لدينا أدنى فكرة عما كان يحدث في الساحة رغم قربها منا حتى نتمكن من الوصول إليها.


و في هذا اليوم تحديدا، بدا وكأن هناك شيئا من الضجيج في زاوية من زوايا الساحة التي تظهر من أعلى التله، و لذلك أسرعنا الخطى.

 

وفي هذه الزاوية:  صبي  يقوم بحجزها دائما، و كنا نطلق عليه اسم "الفتى العاجز" ولا أذكر اسمه مع أني واثقة من أن أبي يعرفه جيدا، فقد كان أحد معارفنا وكان يبيع الأقلام، وكنت أعجب أن الناس ينادونه دائما "بالفتى" على الرغم من أنني كنت أراه كبيرا جدا بالنسبة لي.

 كان جسم ذاك الفتى ملتويا بأكمله! و لا يستطيع الكلام بشكل جيد. وكنا دائما نتوقف عنده و نتحدث لنتعرف.

 و عادة كان أبي يضع له عددا من البنسات في جيبه، بينما كان يبيع أقلام الرصاص مقابل قطعة نيكل واحدة، و نادرا ما كنا نملك النيكل لنتبادله مع أقلام الرصاص، ولكن كان أبي دائما ما يعطيه شيئا بلا مقابل، و لم يسبق لنا أن أخذنا منه قلم رصاص واحد.

قال أبي: إننا لسنا بحاجة إلى قلم رصاص، و قد يستفيد ذاك الصبي من بيعه لشخص آخر. لاحظ أبي اندهاشي فنظر لي وقال: مهما كنا نملك القليل؛  فسيكون لدينا ما نتقاسمه مع من هو محتاج أكثر منا.

 
     في هذا اليوم بالذات: كان هناك ثلاثة فتية في مرحلة المراهقة، عزموا على إزعاج و مضايقة الصبي المعاق الذي يبيع الأقلام، فقاموا بأخذ أقلامه و بعثرتها في كل مكان على الرصيف، و أسقطوا نقوده المعدنية، و قاموا بركل الأقلام والنقود المعدنية في كل مكان، و ضربوه بشدة. لم أر في حياتي من يفعل هذه الحماقات قبل هذا اليوم.

فغضب والدي مما رأى وأدهشني مما فعل !!

دعونا نكمل في الحلقة القادمة؛ لنتعرف .. ماذا فعل أبي؟!!

روابط ذات صلة


المقالات المنشورة تعبر عن رأى كاتبها ولا تعبر بالضرورة عن رأى لها أون لاين



تعليقات
فضلا شاركنا بتعليقك:
  • كود التحقيق *:
    لا تستطيع قراءة الكود? click here للتحديث

هناك بيانات مطلوبة ...